اليونانيون يتظاهرون ضد سطوة النازيين الجدد

السبت 2013/09/21
المتظاهرون رفعوا شعارات تندد بمقتل الموسيقي المناهض للفاشية

أثينا – تظاهر آلاف الأشخاص ضد النازيين الجدد في الضاحية الشعبية للعاصمة اليونانية أثينا قرب حي كيراتسيني حيث قتل موسيقي مناهض للفاشية بيد ناشط يعتقد أنه من حزب النازية الجديدة «الفجر الذهبي».

وتلبية لدعوة نقابات عمالية، سار موكب يضم نحو أربعة آلاف شخص وراء لافتة تطالب «بوقف الفاشية» بحضور عناصر شرطة مكافحة الشغب. وردد المتظاهرون عبر مكبرات الصوت هتافات مثل «اخرجوا أيها الفاشيون» و»العمال لا يخافون التهديدات» و»قف أيها الشعب لا تحن رأسك، المقاومة هي السبيل الوحيد الممكن».

وليل الثلاثاء الأربعاء قتل الموسيقي داعية السلام بافلوس فيساس البالغ من العمر 34 عاما قرب مكان التظاهرة، بطعنات سكين بيد ناشط يعتقد أنه من حزب «الفجر الذهبي» ويبلغ من العمر 45 عاما، في عملية قتل أثارت موجة استنكار عارمة عبر البلاد.

وكان حزب الفجر الذهبي الذي أعرب أعضاؤه مرارا عن إعجابهم بالزعيم النازي ادولف هتلر فاز بـ 7 في المئة من الأصوات وشغل 18 مقعدا في البرلمان اليوناني.

5