اليونان تنتزع التأهل من فيلة أفريقيا في أول فوز لها

الأربعاء 2014/06/25
اليونان تعبر إلى الدور الثاني للمرة الأولى في تاريخها

فورتاليزا (البرازيل)- بلغت اليونان الدور ثمن النهائي للمرة الاولى في تاريخها بفوزها على ساحل العاج 2-1 اليوم الثلاثاء على ملعب "كاستيلاو" في فورتاليزا في الجولة الثالثة الاخيرة من منافسات المجموعة الثالثة لمونديال 2014 في كرة القدم.

وسجل اندرياس سامارسيس (42) ويورغوس ساماراس من ركلة جزاء (90+3) هدفي اليونان، وويلفريد بوني (74) هدف ساحل العاج.وهو الفوز الاول لليونان في البطولة بعد خسارة امام كولومبيا صفر-3 وتعادل مع اليابان صفر-صفر، فرفعت رصيدها الى 4 نقاط وانتزعت المركز الثاني من ساحل العاج ولحقت بكولومبيا التي كانت ضامنة تأهلها منذ الجولة الثانية وسحقت اليابان 4-1 اليوم في الجولة الاخيرة.

وباتت اليونان عاشر المنتخبات المتأهلة الى الدور ثمن النهائي بعد البرازيل والمكسيك (المجموعة الاولى) وهولندا وتشيلي (المجموعة الثانية) وكولومبيا (المجموعة الثالثة) وكوستاريكا والاوروغواي (المجموعة الرابعة) والارجنتين (المجموعة السادسة) وبلجيكا (المجموعة الثامنة).

وتلتقي اليونان في الدور الثاني مع كوستاريكا متصدرة المجموعة الرابعة الاحد المقبل في ريسيفي، فيما تلعب كولومبيا مع الاوروغواي ثانية المجموعة ذاتها السبت المقبل في ريو دي جانيرو.

وكررت اليونان التي كانت فاجأت القارة العجوز باحراز الكأس القارية عام 2004، انجازها في المسابقة الاوروبية قبل عامين في اوكرانيا وبولندا عندما دخلت الجولة الثالثة الاخيرة وفي جعبتها نقطة واحدة وتغلبت على روسيا لتحجز بطاقتها الى الدور ربع النهائي.

وتدين اليونان بتأهلها الى ساماراس الذي اقتنص ركلة جزاء في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع وانبرى لها بنجاح مسجلا هدف الفوز.وكانت اليونان التي لم تهز الشباك في مباراتيها الاوليين، بحاجة الى الفوز فقط لبلوغ الدور الثاني مع تعثر اليابان امام كولومبيا، وهي انتزعت الانجاز الاول من ساحل العاج في الوقت بدل الضائع، واستفادت من الفوز الكاسح لممثل اميركا الجنوبية على ابطال القارة الصفراء.

وكانت الثالثة ثابتة لليونان كونها تشارك في العرس العالمي للمرة الثالثة وودعت من الدور الاول في المناسبتين الاوليين عام 1994 في الولايات المتحدة و2010 في جنوب افريقيا.

وحققت اليونان الفوز على الرغم من الظروف القاسية التي تعرضت لها في بداية اللقاء حيث اضطر مدربها البرتغالي فرناندو سانتوس الى اجراء تبديلين بسبب اصابة لاعب الوسط بانايوتيس كوني (12) وحارس المرمى اوريستيس كارنيزيس (24).

في المقابل، لم تكن الثالثة ثابتة لساحل العاج وأهدرت فرصة التأهل للمرة الاولى في تاريخها وودعت من الدور الاول بعد مونديالي المانيا 2006 وجنوب افريقيا 2010.

وكانت ساحل العاج على بعد دقيقتين من الوقت بدل الضائع لتحقيق الانجاز التاريخي لكن البديل جيوفاني سيو تسبب في ركلة الجزاء القاتلة التي سجل منها ساماراس هدف الفوز. وفشل الفيلة في ان يصبحوا سادس منتخب قاري يبلغ ثمن النهائي بعد المغرب والكاميرون ونيجيريا والسنغال وغانا.

استمرت عقدة الجيل الذهبي للمنتخب العاجي في منح بلادهم انجازا تاريخيا في كأس العالم واضافوا نسكة المونديال البرازيلي الى نكسات كاس الامم الافريقية التي كانوا يدخلونا مرشحين حيث خسروا المباراة النهائية لعام 2006 امام مصر المضيفة بركلات الترجيح بالذات 2-4 (الوقتان الاصلي والاضافي صفر-صفر)، ومن نصف النهائي عام 2008 في غانا، ومن الدور ربع النهائي في نسخة 2010 والمباراة النهائية عام 2012 بركلات الترجيح، وربع نهائي النسخة الاخيرة في جنوب افريقيا العام الماضي

واجرى مدرب ساحل العاج الفرنسي صبري لموشي 3 تبديلات على التشكيلة التي خسرت امام كولومبيا، فدفع بالقائد المخضرم مهاجم غلطة سراي التركي ديدييه دروغبا اساسيا للمرة الاولى في البطولة بعدما اشركه احتياطيا في المباراتين امام اليابان وكولومبيا، وذلك على حساب مهاجم سوانسي سيتي الانكليزي ويلفريد بوني، فيما لعب مدافع ليفربول الانكليزي حبيب كولو توريه اساسيا مكان مدافع طرابزون التركي ديدييه زوكورا الموقوف، ثم اعاد مهاجم ليل الفرنسي سالومون كالو الى التشكيلة بعدما احتفظ به على مقاعد الاحتياط امام كولومبيا، وذلك على حساب مهاجم سانت اتيان الفرنسي ماكس الان غراديل.

من جهته، اجرى سانتوس 3 تعديلات ايضا باشراكه لاعب وسط فولهام القائد المخضرم يورغوس كاراغونيس ومهاجمي باوك ديميتريس سالبينغيديس وبولونيا الايطالي لازاروس خريستودولوبلوس مكان لاعب وسط باوك كوستاس كاتسورانيس وومهاجمي فولهام كونستانتينوس ميتروغلو واولمبياكوس فيتفازيديس. واضطر مدرب اليونان الى استبدال كوني بسبب اصابة في الفخذ فدفع باندرياس ساماريس (12).

وتدخل الحارس اوريستيس كارنيزيس في توقيت مناسب لقطع الكرة من امام دروغبا اثر تمريرة عرضية من يحيى توريه (13). ورد كوبا باري في توقيت مناسب لقطع كرة من امام ديميتريس سالبينغيديس (14).

واضطر المدرب اليوناني مرة اخرى الى استبدال حارس المرمى كارنيزيس الذي تعرض للاصابة وأشرك بانايوتيس غليكوس مكانه (24).وردت العارضة كرة قوية لجوزيه هوليباس من خارج المنطقة (33)، وسدد كاراغونيس كرة قوية من ركلة حرة مباشرة كان لها باري في الكان المناسب (34).

ونجحت اليونان في افتتاح التسجيل عندما استغل ساماريس كرة خاطئة من الشيخ تيوتي في منتصف الملعب فتبادلها مع ساماراس الذي هيأها له امام المنطقة فتوغل داخلها وسددها بيمناه داخل المرمى (42).

واهدر يحيى توريه فرصة ذهبية لادراك التعادل عندما تلاعب بمدافعين وتوغل داخل المنطقة قبل ان يسددها قوية ارتطمت بالمدافع غليكوس وشتتها زملاؤه (43). وكاد تيوتيه يكفر عن خطأه من تسديدة قوية من خارج المنطقة تصدى لها الحارس (49).

وكاد لازاروس خريستودولوبلوس يوجه الضربة القاضية لساحل العاج من تسديدة قوية من داخل المنطقة مرت بجوار القائم الايمن (54).وانقذ باري مرماه من هدف ثان عندما ابعد كرة قوية لسالبينغيديس الى ركنية (59). ودفع لموشي ببوني مكان تيوتيه (61). وجرب كالو حظه بعد مجهود فردي رائع في الجهة اليسرى انهاه بتسديدة بجوار القائم الايسر (67).

وانقذت العارضة ساحل العاج من هدف ثان بردها تسديدة لكاراغونيس (68). واثمر الضغط العاجي هدف التعادل من هجمة منسقة قادها توريه الذي مررها الى كالو الذي تخلص من مدافع ومررها الى جرفينيو داخل المنطقة فهيأها بدوره الى بوني الذي سددها على يمين الحارس (74).

وهو الهدف الثاني لبوني بعد الاول في المباراة الاولى امام اليابان. ولعب مدرب اليونان ورقته الاخيرة باشراكه ثيوفانيس غيكاس مكان كاراغونيس (78).

وكاد فاسيليوس توروسيديس يخدع باري من تمريرة عرضية ارتطمت بالقائم الايسر وتحولت خارج الملعب (80). وحصلت اليونان على ركلة جزاء اثر عرقلته من سيو فانبرى لها ساماراس بنجاح مسجلا هدف التأهل الى الدور الثاني (90+3).

22