امرأة تدفع السيارات إلى تخفيف سرعتها بمجفف الشعر

الثلاثاء 2017/06/06
خدعة مفيدة

لندن – اكتسبت سيدة ستينية بريطانية شهرة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أن انتشرت صورها ومقاطع فيديو تظهر فيها وهي تحمل مصفف الشعر، وتوجهه إلى السيارة أمام منزلها لتخفف من سرعتها.

وحظيت جين بروكس (64 عاما) باهتمام كبير على وسائل الإعلام، بعد أن نشرت شبكة بي بي سي الإخبارية مقطع فيديو لها حظي بأكثر من 12 مليون مشاهدة، وهي تحاول خداع السيارات التي تمر أمام منزلها، وجعل السائقين يتوهمون بأنها تحمل كاميرا مراقبة، تشبه تلك المستخدمة على الطرقات السريعة.

ووفقا لصحيفة ميرور البريطانية، فإن بروكس تؤكد أن السائقين غالبا ما يخففون من سرعتهم عندما يشاهدونها وهي تقف في الفناء الأمامي لمنزلها، وتحمل مصفف الشعر وهي توجهه إلى السيارات، معتقدين أنها تحمل كاميرا مراقبة.

وفي حديث لصحيفة نوتينغهام بوست، قالت بروكس إن الأمر بدأ بعد مأساة ألمت بالأسرة، فبعد وفاة صهرها بالسرطان، أطلقت حملة لجمع التبرعات لصالح مؤسسة ماري كوري في حديقة منزلها. وبعد أن أمضت أياما وهي تجلس في الحديقة، لاحظت أن السيارات تمر بسرعة كبيرة في الشارع.

وأضافت “أتذكر أنني سمعت شيئا من صديقتي حول حادثة مماثلة حصلت في فرنسا، حيث استخدم أحد الأشخاص مجفف الشعر لحمل السيارات على تخفيف السرعة، فعمدت إلى تنفيذ هذه الخطة ونجحت”.

واستطاعت بروكس بهذه الطريقة البسيطة أن تحل مشكلة السرعة على الطريق، وقدمت مثالا مميزا في تعاون الجمهور مع السلطات المختصة في منع وقوع الحوادث.

24