انتصارات جديدة للمقاومة الشعبية بعد سيطرتها على أغلب مناطق تعز

الأحد 2015/08/16
المقاومة سيطرت على مواقع عددية كانت في قبضة الحوثيين وقوات صالح في تعز

صنعاء - واصلت المقاومة الشعبية اليمنية الأحد تقدمها في محافظة تعز وسط البلاد والسيطرة على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي صالح بالمحافظة.

وقالت مصادر من المقاومة الشعبية إن المقاومة سيطرت على قلعة القاهرة المطلة على المدينة إلى جانب سيطرتها على منطقة صينة والأربعين، ومواقع أخرى كانت في قبضة الحوثيين وقوات صالح.

وأشارت إلى أن مواجهات عنيفة شهدتها تلك المواقع بين الطرفين ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين وقوات صالح لم تحدد أعدادهم بعد حيث لا تزال جثثهم منتشرة.

وأكدت المقاومة أنها اقتحمت مقر الأمن السياسي بالمحافظة، و فر عشرات المسلحين الحوثيين وقوات صالح خلال هجوم المقاومة، مشيرة إلى أن "معظم المناطق في تعز أصبحت بيد المقاومة، وأن ما تبقى هي مواقع في الحوبان وعلى أطراف تعز".

وتابعت :"النصر بات قريباً والساعات القادمة ستعلن بها تعز محافظة حرة محررة من المليشيات".

ولا تزال المقاومة تحاصر قوات الأمن الخاصة "الأمن المركزي سابقاً" والقصر الجمهوري.

و تمكنت المقاومة السبت من السيطرة على عدد من المواقع التي كانت في قبضة الحوثيين وقوات صالح من بينها مبنى محافظة تعز ومقر الشرطة العسكرية، ومؤسسة الجمهورية للصحافة، وقصر صالح، و مبنى التموين العسكري في حي الجحملية الذي يعد من أبرز معاقل الحوثيين في المدينة .

من جهة أخرى قصفت طائرات التحالف الأحد مواقع الحوثيين والقوات الموالية لصالح بالعاصمة صنعاء ومحافظة مأرب.

وقال سكان محليون إن غارات عنيفة شنتها طائرات التحالف على قاعدة الديلمي الجوية، حيث هزت انفجارات عنيفة تلك المنطقة، وشوهدت أعمدة الدخان ترتفع بكثافة.

واستأنفت طائرات التحالف غاراتها على مواقع الحوثيين وقوات صالح بصنعاء بعد هدوء حذّر شهدته العاصمة لأكثر من ثلاثة أسابيع.

وفي مدينة مأرب شرق اليمن، شنت طائرات التحالف غارات عنيفة على المطار بمنطقة صرواح، مستهدفة آليات عسكرية تابعة للحوثيين وقوات صالح. وبحسب مصادر محلية، فإن الغارات دمرت آليات الحوثيين وخلفت قتلى وجرحى في صفوفهم.

1