انسحاب ويليامز يفتح باب بطولة سنغافورة أمام كونتا

الأربعاء 2016/10/19
جاهزية كبرى

سنغافورة - قد يفتح الانسحاب المفاجئ للأميركية سيرينا ويليامز، المصنفة الثانية على العالم، من بطولة سنغافورة لأساتذة التنس (البطولة الختامية لموسم الرابطة العالمية للاعبات التنس المحترفات) بسبب الإصابة، الباب أمام مشاركة جوهانا كونتا إذا تعافت اللاعبة البريطانية في الوقت المناسب من شدّ في عضلات البطن.

وتنطلق بطولة سنغافورة للأساتذة الأحد المقبل، وهي البطولة، التي تجمع أفضل ثماني لاعبات في الموسم. وانسحبت كونتا وصيفة بطولة بكين، من الدور الثاني لبطولة هونغ كونغ بسبب الإصابة ولم تتأهل إلى البطولة الختامية للموسم. وتقدمت كونتا إلى المركز الثامن في قائمة المرشحات للمشاركة في البطولة الختامية، بعد انسحاب ويليامز، ولكن مشاركتها ستتحدد بناء على تطور الإصابة التي تعاني منها.

ولكن كونتا قد تكون مهددة بعدم المشاركة إذا نجحت الأسبانية كارلا سواريز نافارو، صاحبة المركز العاشر في قائمة المرشحات للمشاركة في البطولة الختامية، أو الروسية سفيتلانا كوزنتسوفا، المرشحة الحادية عشرة، في الفوز بلقب بطولة موسكو هذا الأسبوع.

وأعلنت ويليامز (35 عاما) أنها لن تخوض منافسات بطولة سنغافورة للأساتذة “ماسترز” بسبب معاناتها من إصابة في الكتف. وقالت المصنفة الثانية على مستوى العالم في مقطع مصور “لن أستطيع اللعب خلال الأسابيع المقبلة”.

وبذلك تكون ويليامز قد تنازلت عن فرصتها الأخيرة لإزاحة اللاعبة الألمانية أنجيليكا كيربر من المركز الأول في التصنيف العالمي حتى نهاية العام الجاري. وبسبب المشكلات البدنية التي تلاحقها، خاضت اللاعبة الأميركية هذا العام ثماني بطولات فقط، حيث أنها امتنعت عن المشاركة في الجولة الآسيوية الأخيرة بشكل كامل بداعي الإصابة. وبالإضافة إلى كيربر، تشارك في البطولة الآسيوية اللاعبات إنيسكا رادفانيسكا وسيمونا هيليب وكارولينا بليسكوفا وغاربيني موغوروزا وماديسون كيز ودومينيكا سيبولكوفا. وفازت ويليامز هذا الموسم ببطولتي ويمبلدون وروما، وخسرت نهائي أستراليا المفتوحة ورولان غاروس وإنديان ويلز. وقال ستيف سيمون، رئيس رابطة لاعبات التنس المحترفات “نشعر بخيبة أمل لأن الجماهير لن تتمكن من رؤية سيرينا في سنغافورة، نتمنى لها التعافي بشكل جيد”.

22