انطلاق الحلقة الأولى من المرحلة الثالثة من "شاعر المليون"

لجنة تحكيم البرنامج لاحظت أن شعراء الحلقة الثالثة، حين قدموا أبيات العازي، لم يكونوا بذات المستوى فمنهم من كان ذكياً في التقاط الحالة، ومنهم من أبدع.
الخميس 2018/04/12
ضيف الحلقة الشاعر السعودي فلاح القرقاح أحد أهم شعراء الحماسة

أبوظبي - انطلقت مساء الثلاثاء أولى حلقات المرحلة الثالثة والأخيرة من برنامج “شاعر المليون” في موسمه الثامن، والذي تنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي على مسرح “شاطئ الراحة”، وتنقله على الهواء مباشرة قناة الإمارات وقناة بينونة.

وقبل بدء المنافسة الشعرية بين أول ستة شعراء في هذه المرحلة، أعلن المقدّمان حسين العامري وأسمهان النقبي عن الشاعر الفائز بتصويت الجمهور عن الحلقة الماضية، فانضم إلى قائمة الشعراء الـ12 لشعراء المرحلة الثالثة، الشاعر السعودي مشاري سرهيد الرشيدي إثر حصوله على 83 بالمئة من أصوات الجمهور، في حين ودّع بقية الشعراء المسرح والجمهور.

وقدم إثر ذلك ضيف الحلقة الشاعر السعودي فلاح القرقاح أحد أهم شعراء الحماسة والفخر والنظم والمحاورة في الخليج العربي، قصيدة وطنية على مسامع الجمهور.

ليأخذ إثر ذلك الكلمة الناقد سلطان العميمي حيث بين معايير “المرحلة الثالثة” وآلية التنافس فيها، فقال “هناك معياران، قصيدة حرة الوزن والقافية والموضوع، والجزء الثاني مرتبط بفن العازي”.

والعازي فن شعبي نجحت الإمارات وسلطنة عمان في إدراجه في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للإنسانية في اليونيسكو، ويعتمد فن العازي على ترديد الأشعار الحماسية بشكل جماعي دون استخدام آلات موسيقية أو إيقاعية.

سحر الكلمة وإيقاع الشعر
سحر الكلمة وإيقاع الشعر

وكان على شعراء الحلقة تقديم ستة أبيات غير القصيدة الرئيسة تنتمي إلى فن العازي، وموضوعها حصن الظفرة في منطقة الظفرة من إمارة أبوظبي.

وتنافس إثر ذلك ستة شعراء يمثلون كلاً من الكويت والعراق والسعودية والإمارات، وهم أحمد بن شمروخ المطيري، وزايد التميمي، وفواز الزناتي العنزي، ومتعب النصار الشراري، وسالم بن كدح الراشدي، وعلي سالم الهاملي. وبعد إلقاء الشعراء قصائدهم التي تنافسوا من خلالها، وإبداع أبيات العازي، تمكن الشاعر السعودي فواز الزناتي العنزي من التأهل برأي أعضاء اللجنة، فحصل على 48 درجة ليصل بذلك إلى الحلقة النهائية، فيما حصل أحمد بن شمروخ على 44 درجة، تلاه متعب النصار الشراري الذي استحق 42 درجة، وعلي الهاملي 40 درجة، وزايد الضيف التميمي من العراق 39 درجة، وذهبت أقل الدرجات لسالم بن كدح وتمثلت بـ36 درجة، ليكونوا بذلك على موعد مع الحلقة التالية حيث سيتم الإعلان عن نتيجة تصويت الجمهور لصالح الشاعرين صاحبا النسبة الأعلى.

وقد لاحظت لجنة التحكيم أن شعراء الحلقة حين قدموا أبيات العازي لم يكونوا بذات المستوى فمنهم من كان ذكياً في التقاط الحالة، ومنهم من أبدع، ومنهم كذلك من كسر في الرّوي، أو جاء بمفردات متناقضة، وأجمع النقاد على أن أبياتا كثيرة جاءت مباشرة خالية من التخيّل.

وفي ختام الحلقة أعلن كل من حسين العامري وأسمهان النقبي عن شعراء الحلقة الثانية من المرحلة الثالثة والأخيرة من “شاعر المليون”، حيث سيتنافس ستة شعراء، ثلاثة منهم من السعودية، وستضم الحلقة القادمة: بتول آل علي من الإمارات، وصالح الهقيش الصخري من الأردن، ومن السعودية راشد بن قطيما ونجم بن جزاع الأسلمي ومشاري سرهيد الرشيدي، ومن الكويت محمد الخطيمي الخالدي.

14