انطلاق الدوري الماسي بإمارة موناكو

الإمارة تدعو ما لا يقل عن 13 بطلا عالميا للمشاركة في الحدث المنتظر.
السبت 2020/08/15
تعطش لعودة المنافسات

موناكو - ينطلق الدوري الماسي لألعاب القوى الجمعة في إمارة موناكو المتوسطية في ظل بروتوكول صحي صارم بعد تعليق منافساته لأشهر طويلة بسبب تفشي فايروس كورونا المستجد.

ودعت الإمارة ما لا يقل عن 13 بطلا عالميا (رقم قياسي) للمشاركة في الحدث المنتظر، على غرار نواه لايلز، أرمان دوبلانتيس، كارستن وارهولم، يوليمار روخاس، سيفان حسن وغرانت هولواي.

وتشكل الجولة الأولى المقررة على ملعب “لويس الثاني” نقطة الانطلاق لموسم متعثر بسبب فايروس كوفيد – 19.

وكان من المفترض أن يعطي لقاء الدوحة إشارة انطلاق الدوري الماسي لهذا الموسم في 17 أبريل، لكن الفايروس حال دون ذلك بعدما تسبب في تعليق النشاطات الرياضية حول العالم.

وبحسب الروزنامة المعدّلة، يفتتح الدوري بلقاء موناكو على أن تتبعه لقاءات ستوكهولم (23 أغسطس)، بروكسل (4 سبتمبر)، نابولي (17 منه)، الدوحة (25 سبتمبر عوضا عن 9 أكتوبر)، وصولا إلى اللقاء الختامي الذي ستستضيفه الصين في 17 أكتوبر في مدينة لم تحدد بعد.

ويبدو الرياضيون المشاركون متعطشين للعودة إلى المنافسات في ظل تأجيل الألعاب الأولمبية إلى صيف 2021، وإلغاء بطولة أوروبا وست مراحل من أصل 15 في الدوري الماسي.

وقال الأميركي نواه لايلز نجم سباقات 200 م “أنا متحمس جدا لهذا السباق الأول“.

ومن جهته، قال مواطنه دونوفان برازيير بطل العالم في سباق 800 م “ستكون لحظة مميزة بالنسبة لي ولباقي العدائين، هذا أول لقاء كبير في عام 2020“.

وخرج من روزنامة هذا الموسم للدوري الماسي لقاءا أوسلو وزيورخ على صعيد التنافس الرسمي، واكتفى المنظمون بتنافس استعراضي عن بُعد بين الرياضيين تماشيا مع الشروط الصحية المفروضة من قبل السلطات.

وسينطبق ذلك أيضا على لقاء لوزان المقرر في الثاني من سبتمبر، فيما اتخذ القرار بإلغاء لقاءات غايتسهيد البريطاني، باريس، يوجين، الرباط، لندن وشنغهاي.

وشرح برازيير “هناك جانب غريب مع ارتداء الكمامة في كل مكان، التباعد الاجتماعي المفروض مثلا خلال تناول لطعام في الفندق مع طاولات متباعدة بحسب المجموعات”.

23