انفجار مدو يهز مطار كابول

الاثنين 2015/08/10
الانفجار يأتي بعد سلسلة من الهجمات الانتحارية قتلت العشرات وأصابت المئات

كابول - انفجرت سيارة ملغومة الاثنين على مقربة من مدخل مطار العاصمة كابول مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص على الأقل وإصابة 16 آخرين.

وتأتي موجة التفجيرات في كابول وأقاليم أخرى بعد تغيير في قيادة حركة طالبان بعد الاعلان الأسبوع الماضي عن وفاة مؤسسها الملا محمد عمر وخلاف على قيادة الحركة.

وقضت الهجمات على أي آمال لاستئناف فوري لمحادثات السلام مع الحكومة كما تشير إلى أن قائد حركة طالبان الجديد الملا محمد أختر منصور يعتزم توجيه رسالة بأن الحركة لن تبدي تراجعا.

وقالت وزارة الداخلية في بيان "هذه الهجمات تكشف عن مستوى عال من الوحشية من الإرهابيين ضد مدنيين أبرياء."

وأعلنت حركة طالبان المسؤولية عن هجوم اليوم الاثنين الانتحاري في منطقة مزدحمة خارج نقطة تفتيش المطار قائلة إنها استهدفت "قوات أجنبية".

وقال مسؤول أمني في المكان إن الهجوم استهدف على ما يبدو سيارتين مصفحتين غير أنه لم يتضح من كان بداخلهما.

وتجمع عشرات رجال الإطفاء والشرطة في المكان بينما كان هيكل احدى السيارتين المصفحتين ملقى على جانبه وتتصاعد منه النيران.

وقال قائد شرطة كابول عبدالرحمن رحيمي إن خمسة أشخاص قتلوا في الهجوم وأصيب 16.

وكان قال وحدالله مايار المتحدث باسم وزارة الصحة قال في وقت سابق ان امرأة وطفل من بين القتلى.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان إن ركاب السيارتين اللتين كانا مستهدفتين كانوا أجانب وكلهم قتلوا. ونفى مقتل أي مدنيين أفغان في الهجوم.

وسبق أن أعلنت السلطات في كابول حالة التأهب القصوى على اثر هجمات الأسبوع الماضي التي أسفرت عن مقتل 50 شخصا على الأقل من المدنيين ورجال الأمن في أسوأ موجة عنف تشهدها المدينة منذ سنوات.

1