انفراج سياسي ينبئ بقرب ولادة قيصرية للحكومة اللبنانية

الخميس 2014/01/09
تفاؤل بشأن تشكيل حكومة سلام

بيروت - أكدت مصادر محلية لبنانية أن الرئيس المكلف بالتشكيل الحكومي تمام سلام أعرب عن موافقته على تشكيل حكومة سياسية جامعة بصيغة 8+8+8 التي أعاد طرحها كل من رئيس النضال الوطني وليد جنبلاط ورئيس مجلس النواب نبيه برّي، في وقت تراجع فيه حزب الله عن صيغة 6+9+9 وقبل بالصيغة السابق ذكرها.

ويقود الثنائي برّي وجنبلاط مشاورات مكثفة لإقناع الفرقاء السياسيين بضرورة إيجاد صيغة توافقية تقطع وحائط الصدّ الذي يتمترس خلفه كل من فريق 14 آذار و8 آذار.

وتقضي صيغة 8+8+8 في لبنان الذي بات يعرف “ببلد الأرقام” بأن يكون لكل من الفريقين (14، و8 آذار) 8 وزراء وأن يكون للوسطيين بدورهم 8 مع تمتع الفريقين بالثلث المعطل أو “الوزير الملك” مموّها كما اصطلح لبنانيا.

ويرى متابعون للشأن المحلي اللبناني أن تحركات كل من جنبلاط وبرّي ساهمت في انفراج الوضع السياسي داخل البلد وفي كسر جبل الجليد الحكومي وإن كانت هذه الجهود، حسب هؤلاء، معرضة في أيّة لحظة إلى هزات في ظل تمسك حزب الله بالبقاء في سوريا فضلا عن تشبثه بالثلث المعطل في الحكومة وإن كانت هناك معطيات جديدة تفيد بإمكانية تراجعه عن ذلك (الثلث)

في المقابل، ما زال فريق 8 آذار متمسكا بحكومة حيادية أو حكومة أمر واقع في ظل استمرار حزب الله بالغوص في الأزمة السورية وعدم رجوعه إلى اتفاق بعبدا، رغم أن هناك أصواتا بدأت تبرز من داخل المستقبل تتحدث بتفاؤل يشوبه الحذر في إمكانية القبول بـ8+8+8.

وفي هذا السياق أكد عضو كتلة “المستقبل” النائب أمين وهبي، في حديث لـ”إذاعة الفجر”، أن هناك مساعي سياسية مكثفة حصلت لإحداث حلحلة حكومية في الأيام القليلة الماضية.

ولم ينف وهبي “وجود مؤشرات إيجابية ومساعي جدية تبذل، وتتعلق بصيغة 8+8+8 المطروحة حاليا”، مشدّدا على أن “الأمور لا تزال في طور البحث ولم يتمّ التوصل إلى موقف نهائي وحاسم بشأنها”.

ورأى أن “إمكانية حل الأزمة الحكومية تتمثل في تقديم التنازلات من قبل الفريقين لمصلحة البلد”، متمنيا “تشكيل حكومة تطمئن الجميع قبل موعد جنيف-2 حتى تمثل لبنان في هذا المؤتمر”. ووصلت لبنان، أول أمس، دعوة من قبل الأمين العام للأمم المتحدة بالمشاركة في مؤتمر جنيف-2 حول سوريا.

ويعتبر مراقبون إن نبرة التفاؤل التي بدأت تظهر في أصوات ساسة لبنان تبقى مرهونة لا فقط بالشأن الداخلي وإنما أيضا بالبعد الإقليمي اللاعب الأبرز في الساحة اللبنانية.

4