انقطاع الكهرباء يدفع اللبنانيين إلى النوم في الشرفات

لبنانيون يواجهون جحيم الحر وانقطاع الكهرباء وإطفاء المولدات بالنوم في شرفات منازلهم.
الأحد 2021/07/25
النوم في الشرفات هربا من جحيم الحر

بيروت – لجأ لبنانيون إلى النوم في شرفات منازلهم لمواجهة انقطاع الكهرباء في ظل ارتفاع درجات الحرارة، وأثارت صورهم في هذه الحالة موجة غضب واسعة في البلاد.

وتداول رواد منصات التواصل على نطاق واسع في لبنان السبت صورا التقطها مواطن يُدعى زكريا جابر لأشخاص ينامون في شرفات منازلهم بسبب الانقطاع المتكرر للكهرباء في البلاد.

وعلق جابر على الصور التي التقطها عبر حسابه على فيسبوك، بعبارة “الموت البطيء في مدينة بيروت التي تنعدم فيها الحياة”. دون ذكر اسم المنطقة.

وقالت اللبنانية زينة أسعد في تعليق على الصور عبر حسابها على تويتر “صباح الحرمان من أبسط حقوقك يا مواطن!”.

فيما غردت اللبنانية حنان، عبر تويتر بقولها “أرواح يخطفها اليأس يوما عن يوم”.

كما علقت الناشطة فاطمة عبدالله عبر فيسبوك قائلة “صور متداولة للبنانيين ينامون على الشرفات بسبب جحيم الحر وانقطاع الكهرباء وإطفاء المولدات”.

وتابعت “أما أنا فأريد هذه الأيام الصيفية أن تُمحى من عمري، ولا أمل لي في الخلاص من مأساة الحر، مع الانقطاع الرهيب للكهرباء والموتور والإنترنت إلا بمجيء الخريف. غير حلول لا أمل بها في بلد الموت المتنقل”.

24