"ان إكس لكزس" حضور يرسم ملامح المستقبل

الأربعاء 2015/04/29
"ان إكس لكزس" بأنظمة سلامة متعددة

أبوظبي - طرحت لكزس في الإمارات سيارتها “ان اكس 200 تي” التي تحقق نقلة نوعية بعد مرور أكثر من عقد من الزمن تربعت خلاله “ار اكس 300” من لكزس على عرش مركبات الكروس أوفر الفاخرة.

وبداية من شبكتها المغزلية ومصابيحها الأمامية على شكل حرف “ال” وصولا إلى الهيكل الذي يبدو وكأنه قد تم تشكيله من قطعة واحدة من المعدن، تفرض المركبة هيبتها وتصميمها الفريد ما يجعل لأي شخص تمييزها بسهولة بين أي مركبات أخرى في فئتها، لترسي معايير جديدة لطرز لكزس المستقبلية، بفضل الاهتمام بأدق التفاصيل حتى وإن كانت صغيرة لأهميتها في صنع فارق كبير، مثل الإضاءة الترحيبية وملمس المفاتيح، حيث تضفي الزوايا الحادة والخطوط الانسيابية للهيكل الخارجي حضورا بصريا قويا.

وابتكرت لكزس بنية هيكلية جديدة بالكامل لأول محرك لها مزود بشاحن توربيني ويعمل بالبنزين. وقد تم إخضاع المحرك الجديد المزود بشاحن توربيني، رباعي الأسطوانات بسعة 2.0 لتر والذي يعمل بنظام الحقن المباشر، للاختبار بشكل مكثف على مختلف ظروف الطريق.

وفي ظل أحوال الطقس القاسية، ينتج المحرك التوربيني 235 حصانا عند 4.800-5.600 دورة في الدقيقة و35.7 كجم- م من عزم الدوران عند 1.650-4.000 دورة في الدقيقة.

وتساعد شاشة الرؤية البانورامية، والتي يتم تقديمها في مركبة لكزس لأول مرة، السائق على تجنب الاصطدام بالمركبات الأخرى والمشاة الذين يقتربون من جوانب المركبة، حيث يعمل هذا النظام على جمع تسجيلات الفيديو المأخوذة من 4 كاميرات مثبتة على جانبي ومقدمة ومؤخرة المركبة، والتي تظهر كل ما يحدث حولها، بما في ذلك ما يدور في النقاط العمياء التي من الصعب رؤيتها.

ويعمل نظام تثبيت السرعة الراداري مع وظيفة تتبع جميع السرعات، حيث يعمل على الحفاظ على المسافة بين المركبة والمركبات الأخرى ضمن سرعة محددة، مع تمكين السائق من رصد سرعات المركبات في الأمام وإبقاء مسافة آمنة حتى لو استوجب الأمر التوقف التام.

وتتضمن أنظمة السلامة الإضافية الأخرى نظام مراقبة النقطة العمياء، ونظام تنبيه الانحراف عن المسار الذي يقوم بتنبيه السائق في حال استشعار انحراف المركبة عن المسار. ويوفر طراز اف سبورت تجربة قيادة رائعة مع سماته اللافتة على غرار الشبك الأمامي الأكثر جرأة عن ذلك الموجود على الطراز القياسي.

17