اياتا تؤكد سلامة الطيران بعد أسبوع أسود

السبت 2014/07/26
توني تايلر: الأولوية القصوى هي الآمان

كوالالمبور – أعلنت المنظمة الدولية للنقل الجوي (اياتا) الجمعة أنها “ستبذل كل الجهود” لتحسين سلامة الطيران التي تبقى أولوية وذلك بعد أسبوع أسود شهد تحطم 3 طائرات أوقع أكثر من 460 قتيلا.

وقال مدير المنظمة توني تايلر في بيان “بعد ثلاث مآس في فترة قصيرة جدا، سيطرح الكثير من الناس بالتاكيد أسئلة حول سلامة الطيران”.

وأضاف أن “أكبر قدر من الاحترام يمكننا أن نقدمه في ذكرى الذين رحلوا يكون في بذل كل الجهود بحثا عن الأسباب والحرص على عدم تكرار ذلك”.

وأكد أن “الأولوية القصوى هي الأمن. ورغم الأحداث في الأيام السبعة الماضية، يمكننا أن نستقل طائرة بأمان”.

وتأتي هذه التصريحات بعد أسبوع أسود شهده النقل الجوي. فقد تحطمت طائرة تابعة للخطوط الماليزية في 17 يوليو في شرق أوكرانيا بعدما أسقطها صاروخ على الأرجح في منطقة يسيطر عليها الانفصاليون الموالون لروسيا ما أوقع 298 قتيلا.

وتحطمت الاربعاء طائرة تابعة لشركة ترانسافيا التايوانية فوق جزيرة قبالة تايوان بعد محاولة هبوط في أحوال جوية سيئة ما تسبب بمقتل 48 من ركاب الطائرة الـ58.وفي اليوم التالي تحطمت طائرة تابعة للخطوط الجزائرية أثناء قيامها برحلة بين واغادوغو والعاصمة الجزائرية وعلى متنها 116 شخصا على الأقل بينهم 51 فرنسيا فوق مالي.وتجاوز بذلك عدد ضحايا الكوارث الجوية منذ بداية العام عدد ضحايا العام الماضي الذي بلغ 210.

وأضاف تايلر أنه “رغم ذلك فإن ركوب الطائرات لا يزال الأكثر أمانا. وحماية زبائننا الذين يسافرون عبر أنحاء العالم من الأذى المحتمل هي المهمة الأساسية لصناعة الطيران”. وتمثل المنظمة 240 شركة طيران في مختلف أنحاء العالم أي 84 بالمئة من إجمالي حركة الملاحة الجوية.

11