بابا الفاتيكان كان حارسا لملهى ليلي

الخميس 2013/12/05
بابا الفاتيكان يؤكد من خلال أعماله أنه "بابا للناس أجمعين"

روما- كشف بابا الفاتيكان، فرانسيس، يوم الثلاثاء، عن عمله كحارس في ناد ليلي بالأرجنتين في وقت سابق من عمره، وحسب ما ورد في صحيفة الفاتيكان الرسمية، فإن البابا فرانسيس لم يقدم أي معلومات إضافية أو تفاصيل عن اسم النادي الليلي الذي كان يعمل فيه أو أي تفاصيل أخرى حول هذا الموضوع.

وأضاف في تصريحات بكنيسة خارج العاصمة الإيطالية، روما أنه كان يمسح الأرض ويقوم بتجارب داخل مختبرات كيميائية، وذلك ليؤكد بأنه «بابا للناس أجمعين.» ووفقا لصحيفة الفاتيكان فإن البابا ألقى الضوء على أنه عمل في تعليم الثقافة وعلم النفس، الأمر الذي اكتسب منه علما ومعرفة بكيفية إرجاع الناس للكنيسة.

وكان البابا فرنسيس قد وجه الأربعاء نداء من أجل الراهبات الأرثوذكسيات الــ12 اللواتي قام مسلحون بخطفهن في بلدة معلولا شمال سوريا، وخلال اللقاء العام في ساحة القديس بطرس، تحدث البابا أمام 30 ألف شخص عن مصير «راهبات دير مار تقلا للروم الأرثوذكس في معلولا بسوريا اللواتي تم اقتيادهن بالقوة من قبل رجال مسلحين».

12