"باب الحارة 8" يعلي من شأن نسائه

الأحد 2016/05/29
دور سلاف فواخرجي سيغير وجه المسلسل كليا

دبي – تجسد الفنانة السورية سلاف فواخرجي في مسلسل "باب الحارة" في جزئه الثامن المرتقب شخصية “جولي”، وهى محامية صاحبة شخصية قوية لتعطي من خلال دورها صورة مختلفة ومغايرة عن صورة المرأة في الأجزاء السابقة، حيث كانت صورة المرأة السورية نمطية، أما سلاف فتنصف المرأة وتجسد صورة المرأة الفاعلة والإيجابية ذات الحضور والشخصية.

وطرحت قناة “أم بي سي” مؤخرا الإعلان الترويجي لمسلسل "باب الحارة 8" الذي سيعرض على شاشتها في رمضان 2016.

وكانت مفاجأة هذا العام هو دخول المرأة على كل الخطوط ومنها خطوط القيادة كما بدا في الإعلان، مما سيغيّر كل وجه المسلسل الذي نال انتقادات كثيرة على مدى السنوات الماضية بسبب تهميشه للمرأة ودورها في المجتمع السوري وإظهارها كتابع للأب والزوج، وهو ما ينافي الحقائق.

وكان السيناريو للجزء السابع بالتحديد قد أثار حفيظة المثقفين، الذين رأوا فيه مغالطات تاريخية لا تنسجم مع روح العصر الذي من المفترض أن قصة المسلسل تنتمي إليه، لا سيما على صعيد المرأة السورية، التي كان لها دور بارز في مقارعة المحتل الفرنسي، وقادت نشاطات متنوعة في وقت مبكر من عصر الانتداب الفرنسي.

المرأة التي ظهرت في “باب الحارة” في أجزائه السبعة السابقة، هي إما مقهورة بسيطة تطيع سلطة الرجل في كل شيء، وتمحور كل ذاتها حول أنوثتها فقط، أو هي امرأة منافقة كاذبة تدخل من بيت إلى بيت لتخرّبه، وتستخدم أنوثتها فقط للدهاء والثرثرة الفارغة، وفي كلا النموذجين كانت امرأة حبيسة مستلبة في عقلها.

ورأى كثير من المثقفين أن المسلسل غفل وبشكل مقصود عن أيّ نهضة كانت للمرأة في تلك الفترة من تاريخ سوريا.

24