باحثون: الحب من أول نظرة كذبة كبيرة

الاثنين 2017/12/04
جاذبية أولية قوية

لندن- أكدت الدراسات والأبحاث العلمية أنه لا يوجد حب من أول نظرة. وحقق علماء النفس في جامعة غرونينجن في هولندا علميًا في هذه الظاهرة؛ في محاولة للعمل على ما إذا كان الحب من أول نظرة حقيقيا أم مجرد وهم، لتأتي النتيجة مخيبة لآمال الرومانسيين لأنهم خلصوا إلى أن ما نعتقد في كثير من الأحيان أنه الحب لأول وهلة، هو في الواقع انجذاب جنسي للطرف الآخر فقط.

وأجرى الباحثون دراستهم على 396 مشاركا، كانت نسبة 60 بالمئة من النساء، وكنّ كلهنّ يملن إلى الجنس الآخر، وكانت الغالبية العظمى منهن طالبات هولنديات وألمانيات.

وعبر استطلاع عن طريق الإنترنت، تم طرح أسئلة على المشاركين حول علاقتهم الرومانسية الحالية، وبعد ذلك عرضوا صورًا لغرباء مختلفين وطلبوا تقييم جاذبيتهم، مشيرين إلى مشاعر الحب، بما في ذلك الحميمية والشغف والالتزام، والتي تقاس ببيانات مثل “أشعر بأن الشخص وأنا مخلوقان لبعضنا”.

وتبيّن من دراسة البيانات أن المشاركين انجذبوا للشخص الآخر جنسيًا من أول نظرة، وخلص الباحثون إلى أن النتائج التي توصلت إلى أن الحب من النظرة الأولى الذي يحدث بصورة فعلية لا يشبه الحب العاطفي ولا الحب بشكل عام، وأن ما يحدث هو جاذبية أولية قوية تسمى على غير الحقيقة “حب من أول نظرة”.

وعلى الرغم من تأكيد الكثير على أن الحب من أول نظرة لا يتعدى كونه إعجابا وليس حبا، إلا أن هناك دراسة ضربت بهذه الآراء عرض الحائط، فقد أكدت دراسة أجراها باحثون في جامعة شيكاغو الأميركية أن الحب من أول نظرة حقيقي.

وفرقت الدراسة بين الحب والرغبة، وذلك من خلال تحديد منطقة الجسد التي تحدق فيها عين الشخص عند رؤية أنثى لأول مرة. وأوضحت أن الأبحاث أظهرت أن الحب والرومانسية يتم تبنيهما من خلال نظرة الشخص إلى وجه شريكته المحتملة، وأن الشعور بالرغبة الجنسية فقط يُتبيّن من خلال النظر إلى الأجزاء المثيرة في جسد الأنثى.

وأضاف الباحث الرئيسي للدراسة، ستيفاني كاسيوبو، قائلا “إن الذهن يحدد توجه الشخص نحو الحب أو الجنس بشكل تلقائي في أقل من نصف ثانية، ويعقب ذلك تحديد نوعية النظرات والشعور تجاه الأنثى”. كما ذكر باحثون أن الرجل أكثر عرضة للوقوع في الحب من أول نظرة.

24