باكستان تلتزم بقرار مجلس الأمن بشان معاقبة الحوثيين

السبت 2015/04/18
باكستان تبحث ارسال سفن حربية لتطبيق الحظر

اسلام اباد - اعلنت وزارة الخارجية الباكستانية ليلة الجمعة عن اتخاذ خطوات لتطبيق قرار مجلس الامن حول اليمن الذي يدعو الى فرض قيود وحظر على الاسلحة إلى الميليشيات اليمنية.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية تسنيم اسلم في بيان ان الوزارة اصدرت تعليمات بتطبيق تجميد الاصول وحظر السفر وحظر على الاسلحة والالتزامات ذات الصلة، وفقا لقرار مجلس الامن حول اليمن ،حسبما ذكرت قناة "دون" في موقعها الالكتروني السبت .

وجاءت تصريحات المتحدثة عقب اعلان باكستان، بعد اجتماع عالي المستوى ترأسه رئيس الحكومة نواز شريف، أن قواتها المسلحة ستكون على استعداد تام للمشاركة بتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي الخاص باليمن، لاسيما منع توريد أسلحة لجماعة الحوثيين وتفتيش سفن نقل متوجهة إلى موانىء اليمن.

وقالت قناة "دون" ان الحكومة الباكستانية تبحث ارسال سفن حربية لتطبيق الحظر الذي سوف يتضمن تفتيش سفن متجهة لليمن تحمل اسلحة للميليشيات الحوثية والقوات الموالية للرئيس السابق على عبد الله صالح.

كان مجلس الأمن الدولي، قد تبنى استنادا إلى مشروع عربي القرار رقم 2216 تحت البند السابع والذي يحظر توريد الأسلحة للحوثيين ويؤكد دعم المجلس للرئيس اليمني هادي ولجهود مجلس التعاون الخليجي.

يشار الى ان البرلمان الباكستاني قد رفض طلب السعودية بارسال قوات للمشاركة في عملية عاصفة الحزم بقيادة السعودية بناء على طلب رئيس اليمن عبد ربه منصور هادي للقضاء على "الانقلاب" بقيادة الحوثيين الذين سيطروا من خلاله على معظم مفاصل الدولة بالقوة المسلحة.

وقد أثار موقف “الحياد البارد” الذي اعتمدته باكستان تجاه أزمة اليمن ردودا شعبية غاضبة ضد الحكومة والبرلمان، وسط مخاوف من أن يقود هذا الموقف إلى شرخ في العلاقات مع دول الخليج.

وقد بات الرفض الباكستاني للانضمام إلى التحالف العربي الذي تقوده السعودية لمحاربة الحوثيين في اليمن نقطة فاصلة في مستقبل العلاقات بين إسلام أباد ودول الخليج العربية.

1