بالوتيلي يمنح إيطاليا الفوز على انكلترا بثنائية لهدف وحيد

الأحد 2014/06/15
أول انتصار في أربع مباريات بكأس العالم لإيطاليا

ماناوس (البرازيل)- أ حرز ماريو بالوتيلي هدفا بعد خمس دقائق من بداية الشوط الثاني ليقود إيطاليا للفوز على انكلترا 2-1 أمس السبت في المجموعة الرابعة بكأس العالم لكرة القدم المقامة في البرازيل.

وانطلق انطونيو كاندريفا وراوغ ليتون بينز ليرسل تمريرة عرضية إلى بالوتيلي الذي قفز عاليا ليحول الكرة برأسه داخل المرمى.وكاد اندريا بيرلو أن يحرز الهدف الثالث لإيطاليا في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن تسديدته اصطدمت بالعارضة.

وبعد فوز كوستاريكا 3-1 على أوروغواي أمس السبت بنفس المجموعة يرى ستيفن جيرارد قائد انكلترا أن فريقه يجب عليه الفوز في مواجهة بطلة أميركا الجنوبية يوم الخميس المقبل.وقال جيرارد "مهما كانت نتيجة الليلة كان يجب علينا الفوز على أوروغواي يوم الخميس. من الممكن أن نفعل هذا بالتأكيد".

وأضاف "كانت ليلة عصيبة. الأجواء كانت دافئة ورطبة. أرضية الملعب كان صعبة وجافة. لكن هذه مجرد أعذار. إيطاليا كانت جيدة للغاية".وتابع "تسبب المنافس في الكثير من المتاعب لنا في الجانب الأيسر خلال الشوط الأول لكن أجرينا تعديلات بين الشوطين وتعاملنا مع الأمر بشكل أفضل. لعبنا أغلب فترات الشوط الثاني في نصف ملعب الفريق المنافس".

وهددت انكلترا مرمى إيطاليا بشكل متقطع في الشوط الثاني لكنها لم تجد طريقة للتغلب على الحارس سلفاتوري سيريغو.ووضع كلاوديو ماركيسيو المنتخب الايطالي في المقدمة بعد مرور 35 دقيقة بتسديدة من خارج منطقة الجزاء بعد أن خدع بيرلو مدافعي انكلترا ولم يستطع الحارس جو هارت التصدي للكرة.

لكن التقدم الايطالي استمر دقيقتين فقط بعد أن انطلق وين روني من الناحية اليسرى في هجمة سريعة ليرسل تمريرة عرضية فشل الدفاع في إبعادها لتصل إلى دانييل ستوريدج الذي حول الكرة داخل المرمى من مدى قريب.

وكادت إيطاليا أن تسجل مرة أخرى في الوقت المحتسب بدل الضائع في الشوط الأول عندما لعب بالوتيلي الكرة من فوق رأس الحارس هارت لكن فيل جاجيلكا أبعد الكرة من على خط المرمى.

ثم تلقى كاندريفا تمريرة رائعة ليجد نفسه وحيدا في منطقة الجزاء وسدد الكرة لكن القائم الأيمن لهارت رد الكرة.وقدم سيريجو - الذي لعب بدلا من جيانلويجي بوفون المصاب - أداء قويا في الشوط الثاني وتصدى لتسديدات من داني ويلببك وروس باركلي بالإضافة إلى ركلة حرة من بينز.

وقال روي هودجسون مدرب انكلترا للصحفيين "قدم اللاعبون كل ما عندهم. الآن يجب علينا ان نرفع رؤوسنا وان نستعد للمباراة القادمة". وأضاف "هذه نتيجة محبطة للغاية ولا يوجد سبب لاستخلاص الايجابيات من الهزيمة".وتابع "رغم هذا أشعر أننا قدمنا أشياء جيدة للغاية في أرض الملعب لكن لسوء الحظ اهتزت شباكنا بالهدف الثاني".

وبدا على اللاعبين عدم مواجهة صعوبات مع أرضية الملعب التي أتلفتها الرطوبة قبل انطلاق البطولة واحتاجت إلى إصلاحات خاصة.لكن تشيزاري برانديلي مدرب إيطاليا أكد انه "من الجنون" عدم توقف المباراة لوقت مستقطع وسط هذه الأجواء الصعبة.

وقال برانديلي "كان يجب علينا النزول بإيقاع اللعب لالتقاط نفاسنا وكان من المستحيل أن نستمر بنفس القوة". وأضاف "لعبنا جيدا. انتزعنا فوزا صعبا لكن حافظنا على سيطرتنا في وسط الملعب".وهذا أول انتصار في أربع مباريات بكأس العالم لإيطاليا التي تعادلت مرتين وخسرت مباراة واحدة في جنوب أفريقيا قبل أربع سنوات.

22