بانيد يؤكد صعوبة مواجهة الظفرة مع الجزيرة في الدوري الإماراتي

السبت 2015/02/21
بانيد يحذر فريق الظفرة من قوة الجزيرة

دبي - أوضح الفرنسي لوران بانيد المدير الفني لنادي الظفرة صعوبة لقاء فريقه أمام مضيفه الجزيرة مساء اليوم السبت ضمن الجولة الـ17 من الدوري الإماراتي. وقال “الجزيرة فريق قوي ولن يتأثر بضغط المباريات بعد عودته من البطولة الآسيوية، لما لديه من مجموعة جيدة من اللاعبين”.

وأشار إلى أن فريقه كان لديه أسبوع كامل لمعالجة أخطاء المباريات السابقة، ولكنه لم يكن كافيا في رأيه للعمل التكتيكي. ويعتقد المدير الفني الجديد للظفرة أن قضاءه شهرا مع الفريق فترة كافية له للتعرف على اللاعبين، ولكنها ليست كافية للوصول بهم إلى المستوى الذي يريده. وأكد أن لاعبي الظفرة يمتلكون الإرادة والعزيمة لتطوير الفريق، حيث ينتظرهم مزيد من العمل الفني خلال الفترة المقبلة.

وعن الفروق التي يراها بين مهاجم الجزيرة المونتنغري فوزينيتش ومهاجم الظفرة السنغالي ديوب، يرى بانيد أن مهاجم الجزيرة لاعب معروف على المستوى الأوروبي وجاء بعد نجاح كبير وهو مهاجم حقيقي وهداف كبير، بينما يمتلك ديوب إمكانيات ومؤهلات كبيرة تؤهله إلى الاحتراف في أندية أوروبية كثيرة، وهو قادر على أن يعطي الكثير خاصة إذا ما أتيحت له الفرصة للتواجد في أنديه كبيرة تساعده على إبراز إمكانياته.

من جانبه أكد لاعب وسط الظفرة عبدالرحيم جمعة صعوبة لقاء الجزيرة خاصة بعد خروج الجزيرة من البطولة الآسيوية، وسعيه إلى التعويض في الدوري المحلي. وأضاف جمعة أن فريقه سيحاول أن يستغل حالة الإجهاد لدى لاعبي الجزيرة، مشيرا إلى أن الجزيرة ينافس على لقب الدوري ولا يرغب في التفريط بأي نقطة على ملعبه بينما يسعى الظفرة إلى الابتعاد عن منطقة الهبوط.

ومن الجهة المقابلة، قال الروماني أولاريو كوزمين مدرب فريق الأهلي الإماراتي، إنه لن يقدم استقالته من النادي بعد النتائج السيئة الأخيرة لفريقه.

نادي الوحدة الإماراتي يعاني من غياب 4 لاعبين أساسيين عن تشكيلته التي يواجه بها نظيره الشارقة

وأضاف كوزمين “لم يحالفنا الحظ للمباراة الثالثة، علينا أن نجمع صفوفنا ونعمل أكثر ونتحمل مسؤوليات أكثر وأن نحاول تصحيح الأخطاء”، مضيفا “بعض اللاعبين قدموا عطاء أفضل ومع الأسف الإجهاد الذهني والنفسي جعلهم يفتقدون لرد الفعل داخل الملعب”.

وأوضح المدرب الروماني “هذه ليست أعذارا بل يجب العمل على تخطي المرحلة السلبية، رغم أن هناك أمور حدثت في الفترة الأخيرة. والأخطاء التحكمية هي التي أوصلتنا لهذه الحالة السلبية التي ينبغي أن نتخطاها بأي طريقة”. وعن فكرة تقديم استقالته أجاب “أفكر في المباراة القادمة أمام الأهلي السعودي في البطولة الآسيوية”.

وتابع “مرحلة التجديد كانت من بداية الموسم وهي خطة مدروسة بدعم الفريق بالشباب، ولا بد أن نعمل بهذه الخطة، لا يمكن أن تنجح من البداية، ولكن مع العمل والعزيمة والتضحيات يمكن أن ننجح في النهاية”.

بدوره يعاني الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوحدة الإماراتي، من غياب 4 لاعبين أساسيين عن تشكيلته التي يواجه بها الشارقة اليوم السبت، وهم حمدان الكمالي وداميان دياز وسيبستيان تيغالي وعادل هرماش.

وقال السعودي سامي الجابر مدرب الوحدة في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة “عملنا الحقيقي التحضير للشارقة، والفوز يبقينا في دائرة المنافسة، ولقاء السد أصبح من الماضي، والنقص لن يؤثر على الوحدة، وإسماعيل مطر الآن قادر على اللعب 120 دقيقة”.

من جانبه، قال البرازيلي بوناميغو مدرب الشارقة “سنقاتل من أجل تحقيق الفوز على الوحدة للابتعاد عن منطقة الخطر، وعودة فاندرلي لصفوف الشارقة تعطي قوة للهجوم، ووجود ماريون إضافة جيدة”.

22