بايرن لتعميق الهوة ودورتموند لتفادي القاع

الجمعة 2014/11/07
البافاري لمواصلة هيمنته على الدوري

برلين - تشهد نهاية الأسبوع لقاءات هامة في مختلف الدوريات الأوروبية، على غرار الدوري الألماني والدوري الأسباني، إذ تبحث فرق الصدارة عن الابتعاد في المقدمة وتبحث فرق القاع عن ترك مراكز الخطر.

يبحث العملاق البافاري بايرن ميونيخ حامل اللقب عن البدء برحلة تعميق الهوة في الصدارة عندما يحل ضيفا على اينتراخت فرانكفورت غدا السبت في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.

ويخوض بايرن لقاء فرانكفورت السادس عشر في الترتيب منتشيا من ضمانه صدارة مجموعته في دوري أبطال أوروبا وتأهله إلى الدور الـ16 قبل جولتين على نهاية دور المجموعات، بعد فوزه السهل على روما الإيطالي 2-0. لكن بايرن يلقى منافسة من خصم غير متوقع وهو فولسبورغ الوصيف وصاحب خمسة انتصارات متتالية وضعته على بعد 4 نقاط من الفريق البافاري يأمل في تقليصها عندما يستقبل هامبورغ الرابع عشر الأحد المقبل.

ويخوض بوروسيا دورتموند استحقاقا جديدا عندما يستقبل بوروسيا مونشنغلادباخ الثالث والوحيد الذي لم يخسر بعد إلى جانب بايرن، وهو في وصافة قاع الترتيب. ويقدم دورتموند موسما غريب الأطوار، فمن جهة خسر 7 مباريات من أصل عشرة في الدوري وأصبح من الفرق المهددة بالنزول إلى الدرجة الثانية، وفي الوقت عينه كان أول المتأهلين إلى الدور الثاني في دوري أبطال أوروبا بعد سحقه قلعة سراي التركي 4-1 وحصوله على 4 انتصارات متتالية. وفي حال لم تكن نتيجته أفضل من فيردر بريمن الذي يستقبل شتوتغارت السبت ويتساوى معه بسبع نقاط، سينتقل بطل ألمانيا 8 مرات إلى الوقفة الدولية وهو في قاع الترتيب. ويستقبل باير ليفركوزن الخامس ماينتس بعد فوز مهم على زينيت الروسي 2-1 في دوري ابطال أوروبا حيث تابع مهاجمه الكوري الجنوبي سون هيونغ مين تألقه محققا ثنائية. وفي باقي المباريات، يلعب الجمعة هرتا برلين مع هانوفر، والسبت اوغسبروغ مع بادربورن، هوفنهايم مع كولن، فرايبورغ مع شالكه.


اهتمام محلي


يتفرغ ريال مدريد وبرشلونة إلى الدوري المحلي بعد ضمانهما التأهل إلى دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، فيستقبل الأول رايو فايكانو ويحل الثاني على ألميريا غدا السبت في المرحلة الحادية عشرة من بطولة أسبانيا. واختلطت أوراق الدوري في المرحلتين السابقتين بعدما كان برشلونة يبتعد بفارق وافر من النقاط، قبل أن يسقط في الكلاسيكو على أرض ريال 3-1 ثم يصدمه سلتا فيغو في عقر داره 1-0، فتراجع إلى المركز الرابع بفارق نقطتين عن ريال المتصدر والفائز في آخر سبع مباريات.

المنافسة ستكون شرسة على مراكز صدارة الدوري الأسباني بعد دخول أتلتيكو مدريد حامل اللقب على خط الصراع

ويقدم ريال مستويات رائعة خصوصا من الناحية الهجومية مع متصدر ترتيب الدوري البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم، الفرنسي كريم بنزيمة الذي استعاد شهيته التهديفية وصانع الألعاب الكولومبي جيمس رودريغيز. وتبدو المنافسة شرسة على مراكز الصدارة بعد دخول أتلتيكو مدريد حامل اللقب على خط الصراع وتحقيقه ثلاثة انتصارات متتالية وهو يحل ضيفا يوم الأحد على ريال سوسييداد وصيف القاع الذي تخلى عن مدربه جاكوبا اراساتي والذي كشف رئيسه أنه يفاوض عدة مدربين بينهم الأسكتلندي ديفيد مويز مدرب مانشستر يونايتد السابق. أما إشبيلية الخامس والذي كان قادرا على تسلق القمة لولا خسارته أمام أتلتيك بلباو فيبحث عن التعويض عندما يستضيف ليفانتي يوم الأحد. وتفتتح المرحلة اليوم الجمعة بمباراة قرطبة الأخير والوحيد الذي لم يفز بعد مع ديبورتيفو لاكورونيا السادس عشر. وفي باقي المباريات، يلعب يوم غد السبت خيتافي مع التشي، سلتا فيغو مع غرناطة، ملقة مع ايبار، ويوم الأحد إسبانيول مع فياريال.


لقاء قمة


يريد باريس سان جرمان استغلال استضافته لمرسيليا المتصدر على ملعب بارك دي برانس في المرحلة الثالثة عشرة من بطولة فرنسا لتقليص الفارق معه إلى نقطة واحدة في حال فوزه عليه بعد غد الأحد. ويدخل نادي العاصمة الفرنسية المباراة بمعنويات عالية بعد ضمان بلوغه الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا بفوزه على ابويل نيقوسيا القبصري 1-0. لكن الضغوطات ستكون على عاتق لاعبي باريس سان جرمان حامل اللقب الموسم الماضي والذي يتخلف بفارق 4 نقاط عن مرسيليا الذي يحقق انطلاقة قوية بقيادة مدربه الجديد مارسيلو بييلسا وهدافه المتجدد بيار أندريه جينياك متصدر ترتيب الهدافين برصيد 10 أهداف.

ولطالما تعتبر المباراة بين الفريقين مواجهة الموسم دائما علما وأن مرسيليا يتفوق من ناحية الألقاب على سان جرمان، حيث فاز الفريق الجنوبي باللقب المحلي 10 مرات مقابل 3 لفريق العاصمة، وتوج بطلا لكأس فرنسا 10 مرات أيضا مقابل 8 مرات لسان جرمان، كما أن مرسيليا يفخر بأنه النادي الفرنسي الوحيد الذي انتزع لقب دوري أبطال أوروبا عام 1993.

23