بايرن ميونيخ يتوج بلقب البوندسليغا للموسم السابع على التوالي

بايرن يكتسح ضيفه أينتراخت فرانكفورت بخمسة أهداف لهدف، ودورتموند يكتفي بمركز الوصيف ويتأهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا
الأحد 2019/05/19
اللقب التاسع والعشرون

رفع بايرن ميونيخ لقب الدوري الألماني للمرة السابعة تواليا بفوزه على ضيفه إينتراخت فرانكفورت (5-1) السبت، في المرحلة الـ34 والأخيرة من البوندسليغا.

برلين - توج بايرن ميونيخ للموسم السابع على التوالي بلقب الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) بعدما تغلب على أينتراخت فرانكفورت (5-1) السبت في المرحلة الرابعة والثلاثين والأخيرة من المسابقة، والتي شهدت أيضا فوز بوروسيا دورتموند على مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ (2-صفر).

وفي مباريات أخرى جرت السبت بالمرحلة نفسها، تغلب فيردر بريمن على لايبزغ (2-1) وفولفسبورغ على أوغسبورغ (8-1) وفرايبورغ على نورنبرغ (5-1) وماينز على هوفنهايم (4-2) وفورتونا دوسلدورف على هانوفر (2-1) وبايرن ليفركوزن على مضيفه هرتا برلين (5-1) وتعادل شالكه مع شتوتغارت سلبيا.

وأنهى بايرن ميونيخ الموسم برصيد 78 نقطة، وقد عزز رقمه القياسي في البوندسليغا بإحراز اللقب للمرة الـ29 في تاريخ المسابقة، وجاء دورتموند في المركز الثاني برصيد 76 نقطة.

وخاض دورتموند المرحلة الأخيرة متمسكا بالأمل الأخير له في انتزاع اللقب من غريمه البافاري، والذي كان متمثلا في هزيمة بايرن أمام أينتراخت إلى جانب فوز دورتموند، لكن بايرن تفادى المفاجآت المدوية وحقق الانتصار الكبير ليعتلي منصة التتويج للموسم السابع على التوالي.

وتوج بايرن ميونيخ، السبت، بلقب البوندسليغا للمرة الأولى على ملعبه الحالي “أليانز أرينا” منذ افتتاحه في 2005، ويرجع آخر لقب حصده الفريق البافاري على أرضه إلى عام 2000.

وكتب فرانك ريبيري وآريين روبن نهاية مثالية لمشوارهما مع بايرن في الدوري الألماني، وسجل كل منهما هدفا للفريق خلال مباراة السبت، كما انفرد ريبيري بالرقم القياسي للاعب الأكثر تتويجا بلقب الدوري الألماني، حيث اعتلى بذلك منصة التتويج تسع مرات.

وقام النادي البافاري قبل انطلاق المباراة بتكريم الثلاثي ريبيري وروبن والبرازيلي رافينيا الذين سيتركون الفريق في نهاية الموسم الحالي. وجلس الثلاثي على مقاعد البدلاء، قبل أن يدفع المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش بالفرنسي والهولندي في الشوط الثاني، ولم تتح له الفرصة لإشراك رافينيا كونه أرغم على إجراء تغيير اضطراري بسبب إصابة ليون غوريتسكا أواخر الشوط الأول ودفعه بسانشيز.

وبعدما أهدر فرصة حسم اللقب في المرحلة الماضية بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه لايبزغ، بدا بايرن ميونيخ مصمما منذ البداية على تحقيق الفوز وإن كانت نقطة واحدة كافية لضمان اللقب، فبكر بالتسجيل منذ الدقيقة الرابعة، وسنحت له العديد من الفرص لزيادة الغلة دون نتيجة، قبل أن يضرب بقوة في الشوط الثاني ويضيف رباعية ردا على إدراك الضيوف للتعادل.

ولم يتأخر بايرن ميونيخ في افتتاح التسجيل واحتاج إلى 4 دقائق لهز شباك الحارس كيفن تراب عندما مرر توماس مولر كرة زاحفة إلى كومان داخل المنطقة، فلعبها بيمناه زاحفة أيضا على يسار الحارس المعار من باريس سان جرمان الفرنسي.

وأنقذ تراب مرماه من هدف ثان بإبعاده تسديدة قوية لألابا من خارج المنطقة إلى ركنية في الدقيقة التاسعة، ثم تابع تألقه وتصدى لانفراد بعد مجهود فردي رائع للبولندي روبرت ليفاندوفسكي في الدقيقة 13.

وفاجأ الضيوف الفريق البافاري بهدف التعادل مطلع الشوط الثاني عندما استغل البديل هاليه كرة مرتدة من العارضة بعد تسديدة من مسافة قريبة لقائده الأرجنتيني دافيد أبراهام إثر ركلة ركنية، فتابعها بدوره من مسافة قريبة داخل المرمى في الدقيقة 50.

لكن فرحة فرانكفورت لم تدم سوى 3 دقائق عندما استغل ألابا كرة مرتدة من تراب إثر تسديدة قوية لمولر من خارج المنطقة فتابعها بسهولة داخل المرمى الخالي في الدقيقة 53.

وأضاف سانشيز الهدف الثالث بعد مجهود فردي رائع داخل المنطقة أنهاه بتسديدة قوية بيمناه من مسافة قريبة داخل المرمى في الدقيقة 58.

وعزز ريبيري بالرابع عندما تلاعب بمدافعين داخل المنطقة ولعب الكرة ساقطة داخل مرمى تراب في الدقيقة 72، قبل أن يختم روبن المهرجان بهدف خامس بعد تمريرة من ألابا في الدقيقة 78.

وفي المباراة الثانية، انتظر بوروسيا دورتموند الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول لافتتاح التسجيل عبر الإنكليزي جايدون سانشو بتسديدة على الطائر من مسافة قريبة، وعزز القائد ماركو رويس العائد من الإيقاف لمباراتين، بالهدف الثاني عندما تابع كرة الأميركي كريستيان بوليسيتش من مسافة قريبة داخل المرمى الخالي في الدقيقة 54.

واستغل باير ليفركوزن خسارة مونشنغلادباخ وفرانكفورت لينتزع المركز الرابع، وبالتالي البطاقة الأخيرة المؤهلة لمسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بفوزه الكبير على مضيفه هرتا برلين (5-1).

23