بايرن يتربص بلايبزغ في قمة صدارة الدوري الألماني

تعيش المرحلة السادسة عشرة من بطولة ألمانيا لكرة القدم على وقع قمة بين المتصدر وحامل اللقب بايرن ميونيخ، وضيفه ووصيفه لايبزغ، النادي الحديث العهد الذي شكل أداؤه مفاجأة هذا الموسم.
الثلاثاء 2016/12/20
اقتداء بالأساطير

برلين- يتوق بايرن ميونيخ إلى فك الاشتباك على صدارة الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) من خلال مباراته المرتقبة، الأربعاء، أمام ضيفه وشريكه في الصدارة لايبزغ، وذلك قبل الدخول في فترة “البيات الشتوي” بعد مباريات المرحلة السادسة عشرة من المسابقة والتي تقام على مدار اليومين المقبلين. ويتصدر بايرن حامل اللقب جدول المسابقة برصيد 36 نقطة وبفارق الأهداف فقط أمام لايبزغ مفاجأة البطولة هذا الموسم.

ولهذا، ستكون المباراة بينهما قمة غير تقليدية في البوندسليغا قبل بدء العطلة الشتوية التي تستمر حتى استئناف فعاليات المسابقة في 20 يناير المقبل بلقاء فرايبورغ مع بايرن أيضا. ولم يكن نادي آر بي لايبزغ موجودا عندما واجه بايرن آخر فريق صاعد لدوري الدرجة الأولى يطمح في منافسة ومناطحة الكبار. وفي ديسمبر 2008، تغلب بايرن على هوفنهايم 2-1 في قمة مثيرة وغير تقليدية في المسابقة ولم تحسم إلا بالهدف الذي سجله الإيطالي لوكا توني لبايرن في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

وكان رالف رانجنيك مديرا فنيا لهوفنهايم آنذاك. والآن، يعود رانجنيك إلى ميونيخ بسيناريو مشابه حيث يتولى منصب مدير الكرة في لايبزغ قبل مباراة الفريقين بعد غد، علما بأن آر بي لايبزغ صعد هذا الموسم إلى دوري الدرجة الأولى أيضا. وكان نادي آر بي لايبزغ تأسس في مايو 2009 بعد خمسة شهور من المباراة بين بايرن وهوفنهايم في نهاية عام 2008.

بوروسيا دورتموند صاحب المركز الخامس يسعى للخروج من دوامة التعادلات عندما يستضيف أوغسبورغ الثاني عشر

وانطلق آر بي لايبزغ بسرعة الصاروخ ليتقدم من الدرجة السابعة في بطولات الدوري بألمانيا حتى صعد هذا الموسم لدوري الدرجة الأولى، علما بأنه يحظى بالدعم من قبل شركة ريد بول النمساوية العملاقة لمشروبات الطاقة. ولم تتوقف انطلاقة لايبزغ عند هذا الحد، حيث قدم الفريق مسيرة ناجحة في موسمه الأول بدوري الدرجة الأولى وتصدر جدول المسابقة قبل أن يتراجع مؤخرا إلى المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف بايرن. وقال رالف هاسنهوتل المدير الفني لفريق لايبزغ “كل شيء اجتهدنا من أجله يسمح لنا بأن نخوض مباراة تثير ألمانيا كلها بقوة”. وقال النمساوي شتيفان إلسانكر مدافع الفريق “نواجه أفضل فريق بألمانيا على مدار سنوات إن لم يكن على مدار عقود. نتطلع إلى هذه المباراة بشغف كبير”.

تأهب كبير

يبدو لايبزغ مستعدا لهذه المواجهة الصعبة، حيث استعاد الفريق اتزانه سريعا بعد الهزيمة 0-1 أمام إنغولشتات، وهي الهزيمة الأولى له في الموسم الحالي، وفاز 2- 0 السبت على هيرتا برلين صاحب المركز الرابع. وفي المقابل، ظهر بايرن بقيادة مديره الفني الإيطالي كارلو أنشيلوتي بشكل غير مقنع مجددا، رغم فوزه 1-0 على دارمشتات صاحب المركز الأخير في جدول المسابقة، وذلك بفضل لمسة سحرية من اللاعب العبقري دوغلاس كوستا. وفيما يواجه لايبزغ كراهية كبيرة من عدد كبير من المشجعين الألمان بسبب رعاية “ريد بول” للنادي، نال الفريق الصاعد احترام منافسيه بفضل الأداء السريع والتنفيذ الرائع للمرتدات السريعة.

وأعرب ماتس هوملز مدافع بايرن عن هذا الإعجاب قائلا “نحترم لايبزغ كثيرا. تقديم أداء جيد لن يكون كافيا بشكل جيد أمام هذا الفريق. ستكون مباراة صعبة للغاية”. ووصف أولي هونيس، لدى عودته إلى رئاسة نادي بايرن الشهر الماضي، فريق لايبزغ بأنه “عدو ثان لبايرن بعد دورتموند”. واعتذر هونيس بعدها عن هذا التعبير، ولكن هذا الوصف كشف عن مدى رؤية بايرن إلى الخطر الذي يمثله لايبزغ.

ولكن كارل هاينز رومينيغه نائب رئيس نادي بايرن أكد أن فريقه الذي فاز بألقاب 21 من 26 لقبا للبوندسليغا وخمسة ألقاب في دوري أبطال أوروبا، قبل تأسيس نادي لايبزغ، مازال لديه الحق في التفاخر والثقة. وأكد رومينيغه أن فريقه الذي واجه ريال مدريد وبرشلونة ومانشستر يونايتد سيكون مستعدا لمواجهة فريق لايبزغ. ومنح أنشيلوتي لاعبه الهولندي آريين روبن راحة، كما قد يدفع بقائده فيليب لام في المباراة بعد تعافيه من الإصابة في الفخذ والتي حرمته من المشاركة في لقاء دارمشتاد. ورغم هذا، سيفتقد بايرن جهود قلب الدفاع جيروم بواتينغ للإصابة.

وفي المقابل، لا يمتلك لايبزغ هذا الكم الهائل من النجوم الذين تحفل بهم صفوف بايرن كما سيفتقد جهود لاعب خط وسطه نابي كيتا. وقال رانجنيك إن فوز لايبزغ باللقب في الموسم الحالي “ليس سيناريو واقعيا” خاصة وأن هوفنهايم تراجع إلى المركز السابع مع ختام فعاليات الدوري قبل ثماني سنوات بعد صراع قوي مع بايرن في النصف الأول من الموسم. ورغم هذا، أكد رانجنيك “سنذهب إلى ميونيخ لحصد النقاط الثلاث”.

لايبزغيواجهكراهية كبيرة من عدد كبير من المشجعين الألمان بسبب رعاية "ريد بول" للنادي، نال الفريق الصاعد احترام منافسيه بفضل الأداء السريع والتنفيذ الرائع للمرتدات السريعة

كما قال دومينيك كايسر قائد فريق لايبزغ “سيكون مهما أن نلعب بشجاعة مثلما فعلنا في مبارياتنا حتى الآن. دعونا نرى كيف سيتعامل بايرن مع هذا”. ويتصدر بايرن ولايبزغ جدول المسابقة بفارق تسع نقاط أمام هوفنهايم وهيرتا برلين، فيما يأتي بوروسيا دورتموند وإنتراخت فرانكفورت في المركزين الخامس والسادس على الترتيب برصيد 26 نقطة لكل منهما. يبدو أن المواجهة المباشرة بين بايرن ولايبزغ، هي الوحيدة القادرة على ترجيح كفة أحدهما.

نوير غير راض

رفض حارس مرمى نادي بايرن ميونيخ مانويل نوير اعتبار فريق لايبزغ هو منافس الفريق البافاري هذا الموسم على لقب البوندسليغا، مؤكدا أن فريق بوروسيا دورتموند يبقى الخطر الأكبر على بايرن من أجل الحفاظ على لقبه المفضل. وعبر الحارس الأول للمنتخب الألماني عن احترامه لمغامرة فريق لايبزغ والذي يحتل المركز الأول مشاركة مع بايرن ميونيخ، ولكنه أكد أن دورتموند الذي يتواجد في المركز الخامس حاليا بفارق 10 نقاط عن المتصدرين هو المنافس الذي سيستمر حتى النهاية على اللقب.

وصرح نوير قائلا “لايبزغ بنى كثيرا بعد التأهل في العام الماضي، لقد استحوذ على العناوين نتيجة بدايته للموسم، إنه حقا يستحق المركز الذي يتواجد فيه حاليا، ولكني أتوقع أن دورتموند سوف يقدم أداء أفضل بعد العطلة الشتوية”. وفي مباريات أخرى، يسعى بوروسيا دورتموند الخامس للخروج من دوامة التعادلات، عندما يستضيف أوغسبورغ الثاني عشر.

وتعادل دورتموند في مباراتيه الأخيرتين في الدوري أمام كولن وهوفنهايم، علما بأنه خاض الشوط الثاني من مواجهته الأخيرة بعشرة لاعبين إثر طرد مهاجمه ماركو رويس الذي سيغيب عن المباراة. وتشهد المرحلة، وهي الأخيرة قبل فترة التوقف الشتوية، لقاءات تجمع بوروسيا مونشنغلادباخ مع فولفسبورغ، وهامبورغ مع شالكه، وإينتراخت فرانكفورت مع ماينتس، وهرتا برلين مع دارمشتادت، وكولن مع باير ليفركوزن، وإنغولشتادت مع فرايبورغ وهوفنهايم مع فيردر بريمن.

23