بايرن يحلم بمواصلة لعبة الأرقام القياسية في ألمانيا

تعود عجلة الدوريات الأوروبية إلى الدوران بعد فسح المجال لتصفيات كأس أمم أفريقيا، وتشهد جميع البطولات مواجهات قوية وحماسية على غرار الدوريين الألماني والفرنسي.
الجمعة 2015/10/16
زملاء ليفاندوفسكي في طريق مفتوح لمتابعة هيمنتهم

برلين - تستأنف فعاليات البوندسليغا بعد انتهاء فترة التوقف بسبب المباريات الدولية، ويتطلع بايرن ميونيخ إلى مواصلة تحطيم الأرقام القياسية في الدوري المحلي وتمديد سجل انتصاراته المتتالية في بداية الموسم من خلال فوز جديد على مضيفه فيردر بريمن المتأزم عندما يلتقي الفريقان غدا السبت ضمن منافسات المرحلة التاسعة في الدوري الألماني لكرة القدم، فيما يفتتح بوروسيا فعاليات المرحلة اليوم الجمعة في ضيافة ماينز الفريق السابق لمديره الفني توماس توخيل.

وحقق بايرن الفوز في جميع المباريات الثماني التي خاضها منذ بداية رحلة الدفاع عن لقبه في البوندسليغا هذا الموسم ويستطيع الفريق تمديد سجل الانتصارات المتتالية في البطولة من خلال الفوز المرجح له غدا على مضيفه فيردر بريمن المتأزم. علما بأن بايرن حقق فوزا رائعا 5-1 على منافسه العنيد دورتموند صاحب المركز الثاني في جدول البوندسليغا، قبل فترة التوقف مباشرة ليوسع الفارق معه إلى سبع نقاط.

وقال مانويل نيوير حارس مرمى بايرن “نريد استئناف مسيرتنا من النقطة التي توقفنا عندها قبل فترة التوقف.. حققنا بعض النتائج الرائعة بملعب بريمن على مدار سنوات. نرغب في تمديد سجل انتصاراتنا المتتالية في بداية موسم البوندسليغا”.

وفي المقابل، خسر بريمن آخر أربع مباريات خاضها في البوندسليغا هذا الموسم وتراجع للمركز الرابع عشر للبطولة. ولا يبدو لدى بريمن خطر حقيقي يهدد به بايرن حتى في حالة مشاركة البيروفي المخضرم كلاوديو بيتزارو الذي عاد لبريمن في بداية الموسم الحالي بعد انتهاء عقده مع بايرن.

ويعاني فيكتور سكريبنيك المدير الفني لبريمن من الضغوط الواقعة عليه هذا الموسم بعد أربع هزائم متتالية قبل فترة التوقف ولكن توماس إيخن مدير الكرة بالنادي قال “سكريبنيك سيظل مديرا فنيا للفريق حتى إذا خسر 12 مباراة متتالية”.

ومن المؤكد أن إيخن لا ينظر إلى مباراة بايرن بطموحات وآمال كبيرة. إذ قال “علينا التعامل مع هذه المهمة بشكل واقعي. لا نتوقع حصد النقاط في هذه المباراة أمام بايرن.. ولكننا نريد تحقيق الفوز إذا كانت الظروف مهيأة لهذا اليوم بالشكل المطلوب”.

ليون يعيش أسبوعا بالغ الأهمية عندما يحل ضيفا على موناكو، ثم على زينيت سان بطرسبرغ في دوري الأبطال

استعادة التوازن

ويتطلع دورتموند إلى استعادة توازنه في البطولة من خلال الفوز على مضيفه ماينز صاحب المركز الثامن. لتكون مواجهة خاصة بالنسبة إلى توخيل الذي تولى تدريب ماينز لخمس سنوات قبل الاستقالة في نهاية موسم 2013-2014 وذلك قبل انتهاء عقده مع الفريق مما أثار التوتر بينه وبين النادي. ورغم هذا، قال كريستيان هايدل مدير الكرة بالنادي “هذا الملف أغلق”. وبدأ توخيل عمله بشكل رائع مع دورتموند وقدم بداية جيدة مع الفريق في الموسم الحالي بالبوندسليغا بعدما قدم الفريق موسما مهتزا بقيادة مديره الفني السابق يورغن كلوب في الموسم الماضي، علما بأن كلوب تولى قيادة دورتموند في 2008 بعد عمله مع ماينز أيضا.

ويتطلع شالكه إلى استعادة اتزانه في البوندسليغا بعد الهزيمة 0-3 أمام ضيفه كولون قبل فترة التوقف حيث يستضيف الفريق هيرتا برلين غدا السبت. وفي باقي مباريات المرحلة، يلتقي فولفسبورغ مع هوفنهايم، وهامبورغ مع باير ليفركوزن، وأوجسبورغ مع دارمشتاد، وإنتراخت فرانكفورت مع بوروسيا مونشنغلادباخ، غدا، وكولون مع هانوفر، وشتوتغارت مع إنجولشتات، يوم الأحد.

زيارة ثأرية

يبحث باريس سان جرمان حامل اللقب والمتصدر عن الثأر من رحلته الأخيرة إلى أرض باستيا عندما عاد خائبا الموسم الماضي 2-4 وذلك عندما يزور جزيرة كورسيكا غدا السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم. ورغم رد سان جرمان اعتباره سريعا بسحقه باستيا 4-0 في نهائي كأس الرابطة، إلا أن المضيف يريد اللعب على الوتر النفسي مجددا لتحقيق نتيجة إيجابية أمام الفريق المدجج بالنجوم. لكن المهمة تبدو صعبة مجددا أمام الفريق البعيد الإمكانات مقارنة مع التشكيلة الممولة قطريا، إذ يتصدر فريق العاصمة الترتيب بعد فوزه الأخير على مرسيليا 2-1 بفارق 5 نقاط عن إنجيه وكاين المتواضعين.

ويعاني فريق المدرب لوران بلان من إصابات حارسه الألماني كيفن تراب وقلب الدفاع البرازيلي دافيد لويز، ويحوم الشك حول مشاركة لاعب الوسط الإيطالي الدولي ماركو فيراتي، فيما يغيب لاعب الوسط الدولي بليز ماتويدي بسبب الإيقاف.

شالكه يتطلع إلى استعادة اتزانه في البوندسليغا بعد الهزيمة 0-3 أمام ضيفه كولون قبل فترة التوقف حيث يستضيف الفريق هيرتا برلين

وقبل استقبال ريال مدريد الأسباني في دوري أبطال أوروبا، يتوقع أن يعول بلان على المدافعين البرازيليين تياغو سيلفا وماكسويل والظهير ليفين كورزاوا ولاعبي الوسط بنجامان اسطنبولي والإيطالي تياغو موتا والمهاجم الأوروغوياني إدنيسون كافاني الذين لم يتركوا مقر الفريق التدريبي في “كان دي لوج” خلال فترة المباريات الدولية، فيما سافر الهداف السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مع منتخب بلاده على غرار البرازيليين ماركينيوس ولوكاس والأرجنتينيين أنخل دي ماريا وخافيير باستوري وإيزيكييل لافيتزي.

وكان بلان قد أشار هذا الأسبوع إلى أن زلاتان (34 عاما)، الذي حطم الرقم القياسي لعدد الأهداف مع سان جرمان المسجل سابقا باسم البرتغالي بيدرو باوليتا (109 أهداف) يرغب في آفاق جديدة “لقد كان إيبرا أساسيا في مشروع باريس سان جرمان لكن عندما يصبح في الـ34 قد يرغب في آفاق جديدة. سنقرر في وقت لاحق ماذا سيفعل في المستقبل”.

من جهته، استعاد باستيا بعض لاعبيه المصابين قبل المواجهة، على غرار المدافع جوليان بالمييري ولاعب الوسط يانيك كاهوزاك.

ويعيش ليون أسبوعا بالغ الأهمية عندما يحل على موناكو في ملعب “لويس الثاني” اليوم الجمعة في افتتاح المرحلة، ثم على زينيت سان بطرسبرغ في دوري أبطال أوروبا. ليون السادس بفارق نقطتين عن إنجيه الثاني، عوض خسارته أمام بوردو 1-3 بفوزه على رينس 1-0 حمل توقيع هداف الموسم الماضي ألكسندر لاكازيت. وفي دوري الأبطال، لم يحصد ليون، الذي يغيب عنه نجمه نبيل فقير بسبب الإصابة، سوى نقطة من مباراتين في الدور الأول، ويواجه مباراتين حاسمتين ضد زينيت في 20 الجاري و4 نوفمبر المقبل في سعيه للتأهل إلى ثمن النهائي.

أما خصمه موناكو عاشر الترتيب، والذي لم يفز سوى 3 مرات هذا الموسم، فيعاني من إصابة لاعبي وسطه تييموي باكايوكو والمالي أداما تراوري وإيقاف قلبي دفاعه البرتغالي المخضرم ريكاردو كارفاليو والإيطالي أندريا راغي.

ويبحث إنجيه الثاني عن متابعة بدايته الرائعة عندما يحل على تولوز السابع عشر والذي لم يفز سوى مرة يتيمة في المرحلة الأولى، فيما يزور كاين صاحب 18 نقطة أيضا والذي لم يتعادل حتى الآن رينس السابع.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت غانغان مع ليل، وسانت إتيان مع غازيليك أجاكسيو، ونانت مع تروا، والأحد مرسيليا مع لوريان، وبوردو مع مونبلييه، ورين مع نيس.

23