بايرن يستعيد خدمات غوريتسكا ومولر

هانز فليك: قضينا وقتا في التعافي مع العديد من اللاعبين.
السبت 2020/10/31
عودة جماعية

ميونخ (ألمانيا) - تخلص اللاعبان ليون غوريتسكا وتوماس مولر من مشاكل الإصابة وأصبحا جاهزين للمشاركة مع فريقهما بايرن ميونخ في مباراته السبت أمام مضيفه كولون في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا).

وقد تشهد المباراة مشاركة ليروى ساني في التشكيلة الأساسية لبايرن للمرة الأولى منذ تعافيه من الإصابة.

وقال هانز فليك المدير الفني لبايرن في مؤتمر صحافي “قضينا وقتا في التعافي مع العديد من اللاعبين.. أتوقع مشاركة الجميع في التدريبات”.

وكان غوريتسكا استبدل في مباراة الفريق أمام لوكوموتيف موسكو الروسي، والتي فاز فيها بايرن 2-1 الثلاثاء الماضي، بدوري أبطال أوروبا حيث خرج بين شوطي المباراة لمعاناته من الإصابة. كما استبدل مولر في وقت مبكر من المباراة بسبب إصابة عضلية، ولكنه وغوريتسكا أصبحا جاهزين للمشاركة في مباراة الفريق أمام كولون صاحب المركز السادس عشر في جدول البوندسليغا والذي لم يحقق أي فوز في آخر 15 مباراة.

وقال فليك أيضا إن لاعبه الألماني الدولي ساني، الذي شارك مؤخرا كبديل بعد تعافيه من الإصابة، “جاهز للمشاركة أساسيا مع الفريق مجددا”.

ويحتل بايرن المركز الثاني في جدول المسابقة بفارق نقطة واحدة خلف لايبزيغ. ويعاني بايرن من غياب أكثر من لاعب للإصابات مثل ألفونسو ديفيز وتانغوي نيانزو اللذين يغيبان لفترة طويلة فيما يستمر غياب اللاعب كورينتين توليسو عن صفوف الفريق للإيقاف بعد طرده ببطاقة حمراء مباشرة خلال مباراة الفريق أمام أرمينيا بيليفيلد قبل أسبوعين.

بايرن يعاني من غياب أكثر من لاعب للإصابات مثل ألفونسو ديفيز وتانغوي نيانزو اللذين يغيبان لفترة طويلة

وقال توماس مولر لاعب بايرن ميونخ عقب مباراة لوكوموتيف موسكو “فريق موسكو أدى بشكل جيد. أهدرنا فرصة أو فرصتين.. لكننا سعداء بالفوز، وهذا يعني أننا بإمكاننا التركيز على مباراة مطلع الأسبوع”.

وفي ظل تزايد معدلات الإصابة بعدوى فايروس كورونا المستجد المسبب لمرض كورونا، سيتم منع حضور الجماهير في مباريات البوندسليغا خلال نوفمبر المقبل، حيث تعتزم ألمانيا إغلاق جميع المنشآت الثقافية والترفيهية.

وتخوض أغلب الفرق مبارياتها دون جماهير أو بحضور عدد محدود للغاية من المشجعين منذ انطلاق منافسات الموسم الجديد في سبتمبر الماضي.

ورغم الانطلاقة القوية للايبزيغ في الموسم الحالي للبوندسليغا واعتلاء الصدارة أمام بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند، تعرض لايبزيغ لضربة موجعة أمام مانشستر يونايتد على ملعب “أولد ترافورد” وتلقى أول هزيمة له في الموسم وكانت بخماسية نظيفة.

وقبل لقاء مونشنغلادباخ صاحب المركز السادس في البوندسليغا أمام لايبزيغ، قال ماركوس تورام الذي سجل أهداف مونشنغلادباخ في شباك ريال مدريد “سنواصل المضي قدما. سنعمل بجدية من أجل تطوير أنفسنا. سنتعلم مما حدث ونؤدي بشكل أفضل في المباراة المقبلة”.

23