بدء جلسات محاكمة القرن تمهيدا لعزل ترامب

مجلس الشيوخ الأميركي يبدأ إجراءات محاكمة الرئيس دونالد ترامب التي يمكن أن تؤدي إلى عزله.
الثلاثاء 2020/01/21
ثالث محاكمة تمهد لعزل دونالد ترامب في تاريخ الولايات المتحدة

واشنطن- تدخل محاكمة الرئيس الأميركي دونالد ترامب مرحلة جديدة في مجلس الشيوخ مع مناقشة أعضاء مجلس الشيوخ صيغة المحاكمة.

ويبدأ مجلس الشيوخ الأميركي، الثلاثاء، إجراءات محاكمة ترامب، وهي ثالث محاكمة تمهد لعزله في تاريخ الولايات المتحدة.

وسيجتمع الأعضاء البالغ عددهم 100 عضو لما سيكون على الأرجح أول يوم كامل من إجراءات المحاكمة التي يمكن أن تؤدي إلى عزل الرئيس.

وأدى أعضاء المجلس ورئيس القضاة اليمين الدستورية، الأسبوع الماضي، وقد تقدم نواب ينتمون للحزب الديمقراطي سوف يترأسون الادعاء، والمعروفون باسم مديري مجلس النواب، بمذكرتهم القانونية، كما قام فريق الدفاع الذي يمثل ترامب بالإجراء نفسه.

خطوات قبل العزل
خطوات قبل العزل

ويواجه ترامب اتهامين، الأول، السعي بصورة غير مشروعة للحصول على مساعدة من أوكرانيا لحملة إعادة انتخابه هذا العام وإساءة استخدام السلطة لمنع أوكرانيا من الحصول على مساعدات أميركية بهدف الضغط عليها لفتح تحقيق مع نائب الرئيس السابق جو بايدن، الذي يتصدر حاليا سباق الترشيح الرئاسي للحزب الديمقراطي لعام 2020.

وينفي ترامب ارتكاب أي مخالفات، وقال فريقه القانوني إن الرئيس هو ضحية "عملية تلاعب" ذات دوافع سياسية وأنه لم يرتكب أي خطأ.

اما الاتهام الثاني فهو محاولة عرقلة العدالة بعدم تقديم شهود ووثائق تخص التحقيق في تحد لمذكرات استدعاء صادرة عن الكونغرس.

وتقدم الجمهوريون في مجلس الشيوخ، الاثنين، باقتراح لعقد جلسات مدتها 12 ساعة يوميا للمساءلة وأعرب الديمقراطيون على الفور عن غضبهم تجاه الاقتراح، ووصفوه بأنه "خزي وطني".

ورفض ترامب تهم المساءلة التي رفعها ضده مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون ودعا مجلس الشيوخ لرفضها على الفور وذلك في مذكرة تمثل دعوى قضائية ضد مساعي عزله.

وتسعى "مذكرة المحاكمة" المؤلفة من 116 صفحة إلى إبطال الاتهامين، حيث جاء فيها "ينبغي لمجلس الشيوخ رفض مادتي المساءلة وتبرئة الرئيس على الفور".

وعلى نحو منفصل، قدم ميتش مكونيل زعيم الأغلبية الجمهورية بمجلس الشيوخ قواعد قد تؤدي إلى محاكمة سريعة لترامب لا تشمل ضمانات بسماع أقوال شهود أو عرض أدلة جديدة.

وقال مساعد بالكونغرس إنه وفقا للقرار، الذي قد يطرح للتصويت الثلاثاء، فقد يتحرك محامو ترامب في الإجراءات مبكرا بدعوة أعضاء مجلس الشيوخ لرفض كل التهم وذلك في إجراء من المرجح فشله.

وفي الوقت الذي يقول فيه الرئيس ترامب إن عزله هو محاولة لإلغاء فوزه في انتخابات عام 2016 وإنه كان يتصرف دائمًا في نطاق سلطته، يقول الديمقراطيون إن ترامب يهدد سلامة الانتخابات المقبلة هذا العام من خلال المطالبة بالتدخل الأجنبي.

ويقول ترامب إن إثارة قضية جو بايدن مع أوكرانيا نظرا لأنها كانت تتعلق بالفساد، حيث أن ابن نائب الرئيس السابق كان يتقلد منصبا رفيعا في مجلس إدارة إحدى شركات الطاقة في ذلك البلد، بينما يؤكد الديمقراطيون على أن ترامب كان يركز فقط على بايدن وليس قضية الفساد.

ويدفع الديمقراطيون بقيادة النائب آدم شيف، الذي سيقود فريق المحاكمة، بأن كلا من محاكمات العزل السابقة في تاريخ البلاد تحتوي على إفادات للشهود وهو ما سيطالبون به في محاكمة الرئيس الجمهوري .