بدء هجوم واسع للجيش السوري وحزب الله على الزبداني

السبت 2015/07/04
الجيش السوري يسعى إلى انتزاع السيطرة على الزبداني من قبضة المتشددين

عمان - قالت قناة المنار التلفزيونية السبت إن الجيش السوري والجماعات المتحالفة معه بدأوا هجوما واسعا على مدينة الزبداني الخاضعة لسيطرة قوات المعارضة.

وأضافت القناة التابعة لجماعة حزب الله اللبنانية أن الهجوم يأتي وسط غطاء مدفعي وجوي كثيف لانتزاع السيطرة على المدينة الواقعة إلى الغرب من العاصمة السورية دمشق قرب الحدود اللبنانية.

ويسعى الجيش السوري منذ فترة طويلة إلى انتزاع السيطرة على الزبداني من قبضة المتشددين السنة. وهذه المدينة قريبة من طريق بيروت دمشق الرئيسي الذي يربط البلدين وستمثل السيطرة عليها مكسبا استراتيجيا لحكومة الرئيس بشار الأسد.

وكان الهجوم الذي يشنه الجيش السوري و"قوات المقاومة" وهو التعبير الذي تستخدمه الجماعة اللبنانية لوصف مقاتلي حزب الله متوقعا في الأيام الأخيرة.

ويقاتل حزب الله إلى جانب الجيش السوري ضد المتشددين وقد كثف هجومه في الأشهر الأخيرة على مواقع على طول منطقة جبال القلمون على جانبي الحدود السورية اللبنانية.

وكثف الجيش السوري قصفه الجوي لمواقع المسلحين في المنطقة خلال الأيام القليلة الماضية لكن المتشددين يتحصنون بالمدينة شبه المهجورة.

وتعد مدينة الزبداني واحدة من آخر المناطق الحدودية بين سوريا ولبنان الواقعة تحت سيطرة مقاتلي المعارضة بعد العملية الأخيرة المشتركة بين الجيش السوري ومقاتلي حزب الله في مناطق القلمون الحدودية بين البلدين التي حصلت خلال الشهر الماضي ونجحت في ابعاد الفصائل المقاتلة عن الحدود اللبنانية. وتشرف الزبداني على طريق دمشق بيروت الدولي.

1