برازيلي يبتكر دراجة نارية وقودها الماء

الخميس 2015/08/13
اسيفيدو لا يزال يعمل على تجويد كفاءة دراجته

ساو باولو – يتوقف البرازيلي ريكاردو اسيفيدو قرب نهر تيتي في ساو باولو لتزويد دراجته بالمياه بدل الوقوف أمام محطة البنزين منذ أن ابتكر دراجة نارية يقول إنه يمكنها أن تسير 500 كيلومتر بلتر واحد من الماء بعد أن عانى من الارتفاع المتواصل لأسعار الوقود في بلاده.

واستخدم ريكاردو الموظف الحكومي مهاراته كميكانيكي واستفاد من المعلومات الواردة في كتاب الكيمياء لابنه ليطور دراجته النارية. ويوصل اسيفيدو تيارا كهربائيا باسطوانة مليئة بالماء وهو ما يحلل السائل إلى عنصريه الرئيسيين الهيدروجين والأوكسجين من خلال عملية تحليل كهربائي معتادة ويستخدم الهيدروجين كوقود للمحرك.

وخلال العشر سنوات الماضية زادت الأبحاث المتعلقة بإحراق الهيدروجين ورغم أن العملية الكيميائية لتوليد الطاقة من المياه معروفة، ستظل الفرص التسويقية محدودة إلى حين التوصل لطريقة آمنة لاستخدام غاز الهيدروجين سريع الاشتعال.

ويقول اسيفيدو إن المزايا البيئية لاستخدام دراجته النارية التي تعمل بالماء تفوق المخاطر المحتملة وأنها لا تحدث أي أضرار بالبيئة.

24