برشلونة لحصد العلامة كاملة، إنتر للتأكيد ومرسيليا لتثبيت أقدامه

الثلاثاء 2013/09/24
نجوم البارسا تضيء سماءه

نيقوسيا- تتجه أنظار عشاق كرة القدم خلال الأيام الثلاثة المقبلة، إلى 3 مباريات في غاية الأهمية في كل من أسبانيا وإيطاليا وفرنسا قد تحدد نتائجها بشكل أولي تجاه الترتيب في كل من الدوريات الثلاثة خاصة الصدارة.

في منافسات الدوري الأسباني يفتتح برشلونة المتصدر وحامل اللقب على ملعبه نو كامب، المرحلة السادسة من الدوري الأسباني اليوم الثلاثاء باستضافة ريال سوسييداد وكلاهما مشارك في دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

وحقق الفريق الكاتالوني حتى الآن العلامة الكاملة في المراحل الخمس الأولى من البطولة الحالية (15 نقطة من 15 ممكنة)، ولا غبار على أداء لاعبيه، ويتصدر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ترتيب الهدافين برصيد 6 أهداف بفارق هدف أمام زميله بدرو رودريغيز الذي سجل هاتريك.

في المقابل، لم يحقق ريال سوسييداد نتائج لافتة بل متواضعة نسبيا محليا وأوروبيا بعد أن أقصى ليون الفرنسي (4-0 مجموع الذهاب والإياب) وحجز بطاقة في المسابقة الأوروبية الأولى بنظامها الجديد لأول مرة في تاريخه.

ويترقب ريال مدريد الثالث ووصيف البطل (13 نقطة) أي تعثر لأي من فريقي الصدارة رغم صعوبة ذلك، حين يحل غدا الأربعاء ضيفا على إلتشي الوافد الجديد وصاحب المركز السابع عشر (3 نقاط).

وفي المباريات الأخرى يلتقي الثلاثاء ليفانتي مع بلد الوليد، وملقة مع ألميريا، والأربعاء إشبيلية مع رايو فايكانو، وغرناطة مع فالنسيا، وتختتم المرحلة بعد غد الخميس فيلعب أتلتيك بلباو مع ريال بيتيس، وفياريال مع إسبانيول، وخيتافي مع سلتا فيغو.

وفي الدوي الإيطالي تبدو الفرصة سانحة أمام روما المتصدر (12 نقطة من 4 مباريات) وشريكه نابولي وصيف البطل لزيادة رصيدهما في المرحلة الخامسة حيث يحل الأول ضيفا على سمبدوريا المنهك والقابع في المركز السابع عشر (نقطتان)، ويستضيف الثاني الوافد الجديد ساسوولو الأخير على سلم الترتيب ولا يزال يعيش صدمة السباعية البيضاء التي تلقاها الأحد من ضيفه إنتر ميلان.

لكن المهم في هذه المرحلة هو لقاء الختام بين إنتر ميلان الثالث (10 نقاط) وفيورنتينا الخامس بفارق الأهداف، في حين سيستغل يوفنتوس الرابع (10) وحامل اللقب الصراع بينهما للانفراد بالمركز الثالث حين يحل ضيفا على كييفو الحادي عشر (4 نقاط) رغم أن مهمته لن تكون سهلة على الإطلاق. وفي فرنسا وعلى غرار إيطاليا، تتميز المرحلة السابعة من الدوري بالصراع الكبير على المركز الثالث بين صاحبه سانت إتيان (12 نقطة) ومرسيليا الرابع (11) ووصيف البطل حيث سيلتقيان في الافتتاح الثلاثاء على أرض الأخير.

وإذا صدقت التوقعات التي ترجح فوز موناكو المتصدر (14) على ضيفه باستيا العاشر (8)، وباريس سان جرمان الثاني (12) وبطل الموسم الماضي على مضيفه فالنسيان التاسع عشر قبل الأخير (3)، فإن من يحسم القمة سواء مرسيليا أو سانت إتيان سيثبت أقدامه في المركز الثالث.

وينتظر كل من نيس (11 نقطة) ورين (11) وليون (10) وليل (10) أي كبوة لمرسيليا أو سانت إتيان للحلول محله في جدول الترتيب.
23