برشلونة وأتلتيكو مدريد في سباق لانتزاع الصدارة

الجمعة 2014/01/10
برشلونة يريد التخلص من مزاحمة أتلتيكو على الصدارة منذ بداية الموسم

مدريد -يسدل الستار خلال الأيام الأربعة المقبلة على فعاليات الدور الأول لبطولة الدوري الأسباني لكرة القدم بمباريات المرحلة التاسعة عشرة من المسابقة والتي قد تفضّ الاشتباك مؤقتا بين برشلونة وأتلتيكو مدريد على صدارة جدول المسابقة.

تستحوذ مباراة أتلتيكو مع برشلونة على الاهتمام الأكبر بين مباريات هذه المرحلة، حيث يقتسم الفريقان صدارة جدول المسابقة برصيد 49 نقطة لكل منهما وبفارق خمس نقاط أمام ريال مدريد صاحب المركز الثالث.

ويسعى الأرجنتيني ليونيل ميسي وزميله المهاجم نيما ردا سيلفا نجما برشلونة جاهدين إلى الاستعداد بأقصى درجة ممكنة لهذه المباراة التي تحظى بالاهتمام الكبير من الفريقين وكذلك من جميع المتابعين للبطولة والتي تجتذب اهتماما كبيرا من قبل ريال مدريد الذي يطمح إلى انهاء المباراة بالتعادل ليقترب خطوة من القمة.

وعاد ميسي إلى المشاركة في مباريات برشلونة بأفضل صورة ممكنة حيث سجل هدفين ليقود الفريق إلى فوز ساحق 4-0 على خيتافي، الأربعاء، في ذهاب دور الستة عشر لكأس ملك أسبانيا.

وشهدت هذه المباراة المشاركة الأولى لميسي مع برشلونة منذ أن تعرض لإصابة عضلية خلال مباراة الفريق أمام ريال بيتيس بالدوري الأسباني في العاشر من نوفمبر الماضي. وقال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي “كنت أحترق شوقا للحظة التي ستطأ فيها قدمي عشب الملعب مرة أخرى، وكانت تحدوني رغبة جامحة، حيث قضيت شهرين عصيبين حقا، ولكني كنت أتطلع إلى العودة في كل لحظة من اللحظات”، في إشارة إلى غيابه عن الملاعب بسبب الإصابة وعن المنافسة على جائزة أفضل لاعب في العالم الاثنين المقبل.

وأضاف ميسي أنه سيحل بمدينة زيوريخ السويسرية، الاثنين المقبل، لحضور حفل الكرة الذهبية التي يتنافس فيه مع البرتغالي كريستيانو رونالدو، والفرنسي فرانك ريبيري لأنها جائزة جميلة، وإذا لم يفز بها، فلا مشكلة لديه. وكان ميسي قد سجل هدفين في الساعات الأولى في لقاء فريقه أمام خيتافي بثمن نهائي كأس ملك أسبانيا، والتي انتهت بفوز الفريق الكاتالوني بأربعة أهداف دون رد.

يحتاج كل منهما إلى الفوز في المباراة ليتوج بطلا للشتاء علما بأن برشلونة حامل اللقب يتصدر بفارق الأهداف فقط أمام أتلتيكو

وبينما عاد ميسي إلى صفوف الفريق بعد غياب دام لنحو شهرين، غاب نيمار عن صفوف الفريق عن المباراة بسبب إصابة معدية. وينتظر أن يكون اللاعبان على أهبة الاستعداد في مباراة أتلتيكو وإن كان من المنتظر أيضا أن يبدأ نيمار هذه المباراة على مقاعد البدلاء.

وعلى النقيض، ينتظر أن يبدأ ميسي المباراة ضمن التشكيلة الأساسية بعد المستوى الذي ظهر عليه في مباراة الكأس، علما بأنه شارك في آخر نصف ساعة من المباراة.

ويحتاج الأرجنتيني خيراردو مارتينو المدير الفني لبرشلونة إلى اتخاذ قرار صعب بشأن اللاعب الذي سيخرج من التشكيلة ليدفع مكانه بميسي حيث يضاعف من صعوبة القرار وصول بدرو رودريجيز وأليكسيس سانشيز وسيسيك فابريجاس لمستويات رائعة. ويحتاج مارتينو أيضا إلى اتخاذ قراره بشأن إعادة اللاعب البرازيلي المخضرم داني ألفيش إلى مركز الظهير الأيمن للفريق أو الإبقاء على مارتين مونتويا.

وقدم برشلونة وأتلتيكو في الموسم الحالي أفضل بداية لهما في أي موسم بالدوري الأسباني، حيث أهدر كل منهما خمس نقاط فقط حتى الآن في 18 مباراة خاضها كل منهما بالدوري الأسباني.

ويحتاج كل منهما للفوز في المباراة المنتظرة ليتوج بطلا للشتاء، علما بأن برشلونة حامل اللقب يتصدر بفارق الأهداف فقط أمام أتلتيكو. وقال كارلوس بويول، مدافع وقائد فريق برشلونة : “أتلتيكو أحد أقوى الفريق في العالم حاليا.. ستكون مباراة صعبة بالنسبة إلينا”. ويتطلع الأرجنتيني الآخر دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو إلى اكتمال لياقة مدافعه الأوروجوياني دييجو جودين الذي غاب عن مباراة الفريق الثلاثاء والتي تعادل فيها 1-1 مع بلنسية في كأس أسبانيا. ولكن سيميوني يمكنه الاعتماد بشكل هائل على لاعب الوسط كوكي الذي تألق هذا الموسم وخطف الأنظار من خلال تمريراته المتقنة والأداء الراقي له في المباريات.

ومدد لاعب الوسط المخضرم تشابي ألونسو عقده مع الريال، الأربعاء، ليظل في صفوف الفريق حتى 2016 ولكن مشاركته في هذه المباراة ما زالت محاطة بالشكوك لمعاناته من مشكلة في طبلة الأذن بينما ينتظر أن يكون زميله الويلزي جاريث بيل جاهزا للمشاركة في المباراة.

وتنطلق مباريات المرحلة اليوم الجمعة بلقاء غرناطة مع بلد الوليد كما يلتقي أتلتيك بلباو مع ألميريا وسلتا فيجو مع بلنسية وإلتشي مع أشبيلية، غدا السبت، وخيتافي مع رايو فاليكانو وريال بيتيس مع أوساسونا ووليفانتي مع ملقة، يوم الأحد، وتختتم المرحلة، الاثنين، بلقاء فياريال مع ريال سوسييداد.

22