برشلونة يريد مواصلة المسار والريال يتربص بأشبيلية

الثلاثاء 2013/10/29
المارد الكاتالوني يطمح إلى مسيرة تاريخية

مدريد- يحل برشلونة ضيفا اليوم الثلاثاء على سلتا فيغو في المرحلة الحادية عشر من الدوري الأسباني لكرة القدم في محاولة جديدة لتعزيز صدارته في جدول المسابقة والتي يتربع عليها منفردا الآن، ويواجه في هذا اللقاء العديد من الوجوه المألوفة.

وارتفعت معنويات برشلونة بعد الفوز الثمين الذي حققه الفريق على منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد 2-1 في أول كلاسيكو بين الفريقين هذا الموسم ليوسع برشلونة الفارق الذي يفصله عن الريال إلى ست نقاط ويحافظ على فارق النقطة التي تفصله عن أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني.

كما اكتسح سلتا فيغو مضيفه ملقة بخماسية نظيفة ليحقق الفوز الثاني له فقط في عشر مباريات خاضها في الدوري هذا الموسم ولكنه يدرك أن الموقف في مباراة اليوم يختلف تماما حيث يستضيف برشلونة حامل اللقب والمتصدر الذي لم يخسر أي مباراة هذا الموسم.

ويواجه برشلونة وجوها مألوفة في هذه المباراة لأن لويس إنريكي المدير الفني لسلتا فيغو والعديد من لاعبيه كانوا ضمن صفوف برشلونة من قبل.

وقال المدافع أندرو فونتاس، أحد هؤلاء اللاعبين، "نعلم أن مواجهة برشلونة ستكون مباراة مختلفة تماما. ستكون مباراة ذات طابع خاص أيضا لأننا سنلعب أمام أصدقائنا السابقين". وأوضح "نحن بالفعل ليس لدينا ما نخسره وأمامنا كل شيء لنفوز به. سنكون في حاجة لبذل كل ما بوسعنا للتغلب عليهم… أصبحوا أكثر خطورة عما كانوا في العام الماضي لأن (جيراردو) مارتينو (المدير الفني لبرشلونة) قدم للفريق أساليب خططية جديدة".

ولم يكن برشلونة في أفضل مستوياته في الكلاسيكو أمام الريال واعتمد في الفوز على التألق الفردي لنجومه أصحاب المواهب العالية أكثر من الاعتماد على الأداء الجماعي المبهر. هذا بغض النظر عن خطأين فادحين من الحكام.

أما اللاعب الذي لم يكن مفتقدا للثقة على الإطلاق فهو البرازيلي نيمار دا سيلفا زميل ميسي في خط هجوم الفريق. وسجل نيمار الهدف الأول ثم صنع الهدف الثاني لزميله البديل التشيلي أليكسيس سانشيز. وربما يلجأ مارتينو إلى منح الراحة في مباراة اليوم للاعبيه المخضرمين داني ألفيش وتشافي هيرنانديز استعدادا لديربي كتالونيا الصعب أمام إسبانيول يوم الجمعة المقبل.

وتفتتح فعاليات المرحلة الحادية عشر اليوم الثلاثاء بلقاء إسبانيول مع ملقة الذي يواجه مديره الفني الألماني بيرند شوستر خطر الإقالة بعد اهتزاز نتائج الفريق. ويستضيف الريال فريق أشبيلية أحد أندية الوسط غدا الأربعاء وسط ضغوط قوية وانتقادات حادة للإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني للريال بعد السقوط في الكلاسيكو.

ويحتاج أنشيلوتي للاختيار والمفاضلة بين مواصلة الدفع بلاعبه الجديد غاريث بيل، رغم افتقاده للياقة المباريات بشكل واضح، أو العودة للدفع بالمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة في التشكيلة الأساسية للفريق خاصة وأن بنزيمة ظهر بشكل رائع بعد مشاركته بديلا لبيل في لقاء الكلاسيكو.

وفي باقي مباريات المرحلة يوم غد الأربعاء، يلتقي بلد الوليد مع ريال سوسييداد وأوساسونا مع رايو فاليكانو وبلنسية مع ألميريا. وفي باقي مباريات المرحلة، يلتقي أتلتيك بلباو مع إلتشي وريال بيتيس مع ليفانتي وفياريال مع خيتافي وغرناطة مع أتلتيكو مدريد بعد غد الخميس.

23