برشلونة يغلق الباب أمام احتمال رحيل نيمار

الأربعاء 2016/04/06
مستعد للبقاء

برشلونة - أوضح جوسيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة الأسباني أنه لا توجد أي نية لدى إدارة النادي في بيع البرازيلي نيمار دا سيلفا، مشيرا إلى أنه لن يسمح لأي ناد بفتح مفاوضات مع اللاعب.

وثارت العديد من الشائعات، التي أشارت إلى دخول ريال مدريد، الغريم التاريخي للنادي الكتالوني، وباريس سان جرمان الفرنسي في مفاوضات مع اللاعب الدولي البرازيلي خلال الأشهر الأخيرة.

ويثق نادي برشلونة في أن نيمار، الذي ينتهي تعاقده في 2018، سيوقع على عقد تجديد قريبا، رغم أن وكيل أعماله ألمح في وقت سابق من هذا الأسبوع إلى أن مهاجم سانتوس السابق قد يرغب في الانتقال إلى صفوف باريس سان جرمان.

وأصر بارتوميو على تمسك برشلونة بنيمار وعدم التفريط فيه بالبيع، ورغم ذلك يتعين على أي ناد يرغب في ضم اللاعب أن يقبل بدفع الشرط الجزائي الموجود في تعاقده مع ناديه الحالي والذي يبلغ 193 مليون يورو.

وقال بارتوميو “إذا أراد أحدهم التفاوض مع نيمار فلن نسمح له، نيمار سيبقى في برشلونة”. ويقدم نيمار موسما رائعا مع برشلونة، حيث سجل 27 هدفا في 39 مباراة شارك فيها في جميع المسابقات.

وأكد فاغنر ريبيري وكيل أعمال نيمار أنه “في حال أبدى باريس سان جرمان اهتمامه بنيمار، من الممكن التفاوض” لأن “العقد يمكن أيضا فسخه”. بيد أن مستشار الدولي البرازيلي أكد أن العيش في مدينة مثل باريس واللعب في صفوف فريق مثل باريس سان جرمان، فهذا أيضا حلم بالنسبة إلى جميع اللاعبين. هذا يعني أنه في حال أبدى النادي الفرنسي اهتمامه بالتعاقد مع نيمار، بإمكاننا التفاوض”.

وتابع “أي عقد يمكن فسخه أيضا ولكن شرط دفع البند الجزائي”. وأردف قائلا “إنه كبير جدا: 193 مليون يورو! ولكنني لا أعتقد بأنه سيكون مشكلة بالنسبة إلى باريس سان جرمان”.

يذكر أن نيمار نافس زميله في الفريق الكاتالوني الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي ومهاجم ريال مدريد الأسباني الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم العام الماضي والتي كانت من نصيب النجم الأرجنتيني للمرة الخامسة في مسيرته.

ويبدو أن فترة الانتقالات الصيفية ستكون مشتعلة بالنسبة إلى باريس سان جرمان، فنجم فريق العاصمة الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتش صاحب ثلاثية في مرمى نيس السبت، ينتهي عقده مع فريق العاصمة هذا الصيف ومطلوب بقوة في أوروبا وكافة أنحاء العالم.

23