برشلونة يقبل هدية بيلباو ويزيح الملكي من الصدارة

الاثنين 2015/03/09
ميسي وسواريز يواصلان لعبة الأرقام القياسية

مدريد - اقتنص برشلونة صدارة الدوري الأسباني لكرة القدم من غريمه الأزلي ريال مدريد بعد فوزه على ضيفه رايو فاليكانو بنتيجة 6-1 في الجولة الـ26 من مسابقة الليغا على ملعب كامب نو في المباراة التي شهدت إحراز هاتريك جديد للساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي، وحالتي طرد وركلتي جزاء.

وأحرز سداسية برشلونة كل من لويس سواريز هدفين في الدقيقة 5 و90 وبيكيه في الدقيقة 49 وميسي “هاتريك” في الدقائق 56 و63 و68 ليرتفع رصيده إلى 62 في صدارة ترتيب الدوري الأسباني لكرة القدم وبفارق نقطة عن المتعثر ريال مدريد، بينما تجمد رصيد الفريق الضيف عند النقطة 29 في المركز الـ11.

وسجل النجم الأرجنتيني هاتريك في المباراة رفع من خلاله رصيده التهديفي هذا الموسم في الليغا إلى 30 هدفا ليحتل صدارة الهدافين رفقة كريستيانو رونالدو الذي كان قبل بضعة أسابيع يتفوق عليه بـ12 هدفا في ترتيب الهدافين.

رقم آخر حطمه جوهرة الكرة الأرجنتينية في هذه المباراة وهو وصوله للهاتريك رقم 32 له في مسيرته مع برشلونة ليتجاوز بهذا الرقم المسجل سابقا باسم تيلمو زارا الذي سجل 31 هاتريكا كأكثر من سجل الهاتريك في تاريخ الكرة الأسبانية.

كما تفوق ميسي على رونالدو ليصبح أكثر لاعب سجل هاتريكا في تاريج الليغا، حيث أصبح العدد أمس 24 هاتريكا مقابل 23 للنجم البرتغالي، يليه كل من تيلمو زارا وألفريدو دي ستيفانو اللذان سجلا 22 هاتريكا في الدوري.

وأشارت نفس الصحيفة إلى أن الأرجنتيني وللموسم السادس على التوالي يسجل أكثر من 40 هدفا في جميع المسابقات (سجل حتى الآن 41): 46 هدفا (موسم 2009-2010)، 53 هدفا (2010-2011)، 72 هدفا (2011-2012)، 60 هدفا (2012-2013) و41 هدفا (2013-2014).

النجم الأرجنتيني ميسي سجل هاتريكا في المباراة رفع من خلاله رصيده التهديفي هذا الموسم في الليغا إلى 30 هدفا

يذكر أن هاتريك ميسي قد سجل اليوم في شباك رايو فاليكانو في ظرف 12 دقيقة فقط. في المقابل أرجع الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لفريق ريال مدريد الهزيمة التي تجرعها فريقه بهدف نظيف أمام أتلتيك بيلباو إلى سوء الأداء الهجومي للفريق الملكي.
وقال أنشيلوتي بعد المباراة “تنقصنا بعض الفاعلية في الناحية الهجومية .. لا يوجد تواصل .. نلعب بطريقة فردية في الوقت الذي نحتاج فيه إلى حلول أخرى .. الارتباك يشوب ما نقوم به عند الهجوم”.

وأضاف “من الغريب أن نقول أن ريال مدريد لديه مشاكل في الهجوم في حين أننا أحرزنا العديد من الأهداف ولكن أعتقد أن هذه هي الحقيقة”.

ولم يتمكن الفريق المدريدي الذي يتصدر الدوري الأسباني بفارق نقطتين عن أقرب ملاحقيه برشلونة، والذي سجل 75 هدفا هذا الموسم، من إحراز أكثر من هدف واحد (ضربة جزاء) خلال المباراتين الأخيرتين. وتابع أنشيلوتي قائلا “نلعب بشكل بطيء ونقوم بالعديد من التمريرات .. لا نتحرك بشكل سريع والمهاجمين يفتقدون للمساحات لخلق الفرص”.

وأردف قائلا “أتحمل المسؤولية كاملة في أن فريقي يلعب بشكل سيء .. مسابقة الدوري تتعقد ولكنني لن أستسلم لأن الأمر لم ينته وسنواصل الكفاح”. ورغم اعترافه بأن فريقه أهدى الفوز أمس لمنافسه أتلتيك بيلباو استبعد أنشيلوتي أن يكون لاعبيه يعانون من مشكلة نفسية أو إرهاقا بدنيا.

وأشار قائلا “لقد أهدينا المباراة ليس فقط في الـ45 دقيقة الأولى ولكن أيضا في الشوط الثاني الذي أخفقنا في العودة فيه”.

واختتم حديثه “ولكن لا أعتقد أن الأمر يتعلق بمشكلة في طريقة تصرف اللاعبين ولكنه يتعلق بخطأ فني في الناحية الهجومية كما قلت.. تصرف اللاعبين جيد لأننا نعرف جميعا أهمية كل مباراة”.

23