برلسكوني مهدد بانقلاب أنصاره

الثلاثاء 2013/10/01
برلسكوني أدين سايقا بتهربه من دفع الضرائب

روما – تواجه محاولة رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني لإجراء انتخابات جديدة اختبارا عندما يلتقي مع نواب من حزبه شعب الحرية المنتمي إلى يمين الوسط والذين أبدوا قلقا متزايدا من قراره المفاجئ بسحب التأييد من حكومة رئيس الوزراء الإيطالي انريكو ليتا.

وأوقع قرار برلسكوني بسحب الوزراء الخمسة المنتمين إلى حزبه من حكومة ليتا إيطاليا في فوضى سياسية وترك إيطاليا صاحبة أكبر ثالث اقتصاد في منطقة اليورو بلا حكومة عاملة.

وسيلجأ ليتا إلى البرلمان للحصول على تأييد بالاستمرار في اقتراع على الثقة ربما يوم الأربعاء تاركا يومين للمناورة فيما الأحزاب بدأت باجتماع بين برلسكوني ونواب حزب شعب الحرية.

وقال برلسكوني الذي يقاوم تحركات لطرده من البرلمان بعد إدانته بالتهرب الضريبي الشهر الماضي أنه يريد إجراء انتخابات بأسرع ما يمكن.

ولكنه لا يواجه اعتراضا من الرئيس نابوليتانو فحسب وإنما أيضا من أنصاره الذين قد يتحول بعضهم ويؤيد الحكومة.

5