برنامج القيادات الإعلامية الشابة يؤسس لصناعة صورة إيجابية عن العرب

الاثنين 2017/11/20
شخصيات إعلامية بارزة تقود المهمة

أبوظبي - حظي الأسبوع الأول من برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة الذي أطلقه مركز الشباب العربي في أبوظبي، بمشاركة كبرى المؤسسات الإعلامية العربية والعالمية، ليكون البرنامج الأضخم في تطوير مهارات الشباب العربي الإعلامية.

ويهدف البرنامج إلى تطوير جيل متمكن من المواهب الإعلامية الشابة والمؤثرين الإعلاميين في الوطن العربي لبناء منظومة إعلامية متكاملة وإيجابية تضمن استمرارية تطور هذا المجال في المستقبل وتواكب أهم تطوراته وتغيراته التي يقودها الشباب بشكل كبير ويعمل على تحديد أفضل الممارسات وخطط عمل قطاع الإعلام العربي وتوجهاته المستقبلية.

وقالت زينب العلي مديرة برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة، “تتنوع الأدوار الإعلامية التي بإمكان الشباب أن يخوضوا غمارها، ولدى الكثير من المشاركين الرغبة في استكشافها والتعرف إلى مميزاتها وتحدياتها”.

وعبرت العلي عن أهمية الدبلوماسية العامة، وأكدت على أنها لم تعد جانباً تنفرد به الحكومات، بل أصبح الأفراد والمؤسسات في المجتمع، من أهم العناصر التي تلعب دوراً هاماً في تشكيل الدبلوماسية، وتشكيل الانطباعات الإيجابية والمؤثرة عن الدول.

وقالت “هدفنا من خلال البرنامج، هو تدريب الشباب ليكونوا صورة إيجابية عن الوطن العربي وعن أنفسهم بطريقة واعية، تستشرف مستقبل أزمات تحدث من دون سابق إنذار”.

وتناول الأسبوع الأول عدداً من المحاضرات وورشات العمل والزيارات الميدانية المتنوعة، حول مواضيع مختلفة، كان أبرزها تأثير الشباب في الإعلام ومهارات كتابة الأخبار الصحافية، بالإضافة إلى دراسة الدبلوماسية العامة وإدارة الأزمات عن طريق الاتصال.

وعرضت مؤسسة تومسون رويترز في اليوم الأول على المشاركين مبادئ وأسس الصحافة، ودورها في العصر الحالي، حيث باتت مواقع التواصل الاجتماعي تشغل الحيز الأكبر من المحتوى الذي يستهلكه الجمهور في العالم.

كما قدمت للمشاركين ورشات عمل لتدريبهم على مهارات الحصول على المعلومات، وتحليلها وكتابتها بشكل دقيق واحترافي بما يتماشى مع معايير الصحافة العالمية، حيث بدأ الشباب بالتعرف على مقومات كتابة عناوين إخبارية مميزة تدعم مكونات الخبر.

من جهتها عبرت شما المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، عن سعادتها بالتعاون مع مؤسسة تومسون رويترز في برنامج القيادات الإعلامية العربية الشابة مشيدةً بالدور الذي تلعبه المؤسسة في المشهد الإعلامي الإقليمي والعالمي.

وتفاعل المشاركون مع مراسلين صحافيين عبر نقل حي ومباشر من مناطق الصراع.

كما سيحظى المشاركون بتجربة فريدة من نوعها في الأيام القادمة، يقدمها عدد من الشركاء الاستراتيجيين في البرنامج، منهم وكالة بلومبيرغ، وقناة سكاي نيوز عربية، والجامعة الأميركية في دبي، وجامعة نيويورك أبوظبي، وعمالقة الإنترنت تويتر، وغوغل.

18