برنامج يعوّد الطفل على النوم بمفرده

الاثنين 2015/04/27
أفضل موعد لنوم الطفل يكون بين السابعة والتاسعة

برلين- ابتكر باحثون برنامجا لتعويد الأطفال على النوم بمفردهم. يتكون من عدة طرق يمكن اختيار الأنسب منها بحسب طبيعة الطفل ودرجة ارتباطه بالأم.

ولـ”برنامج النوم” خطوات وأسماء متنوعة تختلف بحسب طبيعة كل طفل وعمره ودرجة استجابته لتعليمات الأم، حسب تقرير نشره موقع “إلترن” الألماني المتخصص في قضايا الأسرة وتربية الأطفال،

وأشار التقرير إلى أن هذا البرنامج يعتمد على فكرة المكافأة، وفيه تضع الأم طفلها في السرير ثم تعطيه قبلة وتعده أنها سترجع إليه بعد عدة دقائق من أجل قبلة أخرى لكن بشرط أن يظل نائما ولا يقوم من مكانه. وتخرج الأم من الغرفة وتعود ثانية لتجعل الأمر يبدو وكأنه لعبة مع الطفل إلى أن يستجيب لنداء النوم. المهم في هذه الطريقة أن تتحلى الأم بالصبر، فالأمر قد يستغرق عدة ساعات إلى أن ينام الطفل في الليلة الأولى ولكنه سيتراجع مع الوقت.

وبين أن بعض الأطفال لا ينامون إلا وهم ممسكون بيد أمهاتهم ومتأكدون أنها تجلس بجوارهم على السرير، وهنا تحتاج الأم للقيام بعملية انسحاب تدريجي، حيث ينصحها الخبراء بأن تبدأ بالجلوس على كرسي بجوار سرير الطفل ثم تبعد الكرسي في الليلة التالية مسافة أكبر وهكذا، حتى يعتاد الطفل النوم دون وجودها إلى جواره.

وأكد التقرير على أن فكرة “النفس الطويل” تصلح للأطفال الأكبر سنا وفيها تضع الأم الطفل في سريره وتقول له “حان الآن وقت النوم، ليلة سعيدة” ثم تخرج من الغرفة. والمتوقع أن يبدأ الطفل في الصراخ ويرفض النوم وعندها تعود الأم وتقوم بنفس الأمر وتخرج ثم تكرر نفس الخطوات إلى أن ينام.

وأوصى بالحرص على تحديد موعد لنوم الطفل كل ليلة يفضل أن يكون بين السابعة والتاسعة، تسبقها ساعة من الهدوء دون مشاهدة التلفزيون أو اللعب أو الاستماع لأصوات عالية. ويفضل أن ينشغل الطفل في هذه الساعة بالرسم أو ألعاب المكعبات.

وأشار التقرير إلى أنه من المهم بالنسبة للأطفال الذين ينامون خلال فترات النهار، مرور أربع ساعات استيقاظ على الأقل قبل موعد النوم بالليل. وأوضح أن بعض الأطفال يخافون من النوم بمفردهم، وفي هذه الحالة نصح بترك باب غرفة الطفل مفتوحا مع إضاءة مصدر ضوء قريب منه بالإضافة إلى وضع لعبته المفضلة بجانبه.

21