بريطانيا تعيد مخطوطا أثريا نادرا إلى مصر

مصر تسترد المخطوط الأثري النادر "المختصر في علم التاريخ" للمؤلف محيي الدين الكافيجي من بريطانيا.
الثلاثاء 2018/08/07
مخطوط يعود تاريخه إلى أكثر من 500 عام

القاهرة – أعلنت مصر، الاثنين، استرداد مخطوط أثري نادر من بريطانيا، يعود تاريخه إلى أكثر من 500 عام.

وجاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقدته وزيرة الثقافة المصرية، إيناس عبدالدايم، في دار الوثائق القومية بالفسطاط (شرقي القاهرة)، قائلة إن المخطوط الأثري هو “المختصر في علم التاريخ”، للمؤلف محيي الدين الكافيجي، الذي ولد في القرن الثامن الهجري.

وأوضحت أن هذا المخطوط عُرض في أحد المزادات بالعاصمة البريطانية لندن، وجرى إيقاف بيعه في أبريل الماضي، لحين استكمال إجراءات إثبات ملكيته لمصر.

وقدمت الوزيرة الشكر إلى قاعة المزاد بونهامز، لموافقتها على التفاوض مع مالك المخطوط الأثري لتسليمه إلى مصر. كما ثمنت جهود وزارة الخارجية في بلادها على مساعدة دار الكتب والوثائق القومية المصرية، لاستعادة المخطوط الأثري.

ويعد المخطوط من مقتنيات الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية (حكومية)، وقد فقد في سبعينات القرن الماضي. كما يعتبر مؤلف المخطوط -الكافيجي (788 – 879 هـ)- من كبار العلماء، وهو رومي الأصل.

وللكافيجي العديد من المؤلفات بينها: “أنوار السعادة في شرح كلمتي الشهادة”، و”منازل الأرواح”، و”معراج الطبقات”.

24