بريطانيا تفرج عن "فن المتعة"

الاثنين 2013/08/26
يوميات جنسية رفضها الناشرون لـ 45 عاما

لندن -نشرت "الغارديان" يوم 28/ يونيو الماضي، مقالاً للكاتب داليا البرغ عن قرب نشر كتاب الفنانة الإيطالية غوليارد سابينزا الذي حمل عنوان (The Art of Joy) "فن المتعة"، والذي لاقى الكثير من الرفض من قبل دور النشر آنذاك، والفنانة غوليارد التي ماتت في عام 1996 مفلسة ماديا، فشلت في إيجاد دار نشر لهذه الرواية، التي كتبت قبل 45 عاماً لتسرد بين أسطرها قصة امرأة قامت بالعديد من المغامرات الجنسية مع الرجال والنساء، وارتكبت فيها راهبة الزواج المحرم، وقد عد في ذلك الوقت كتاباً صادما للقراء، هاهو أخيراً ينشر في بريطانيا. وقد تكفلت دار (بينغوين) بطباعة هذا الكتاب.

وقد قام زوج الفنانة بالاحتفاظ بالمخطوطة المطبوعة لمدة عقدين كاملين، طبع على حسابه الخاص ألف نسخة فقط، وذلك عام 1998 قبل أن تتمكن من طبع الكتاب باللغة الإيطالية والفرنسية.

ومن الجدير بالذكر أن هذا الكتاب بيعت ثلاثة آلاف نسخة منه في فرنسا لوحدها، حتى أن (لوموند) أطلقت عليها لقب "الكاتبة الاستثنائية"!! وقد قامت دار (بينغوين) بإصدار النسخة الإنكليزية في يوم 4 يوليو/ تموز الماضي، وقد وصفت من قبل مدير الدار إليكسيس كيرسشبايوم بأنها رواية فوق الاستثنائية، وبأسلوبها هذا تكون بمصاف الكتاب الجيدين مثل هنري جيمس.

16