بريطانية تتزوج كلبتها

الأربعاء 2014/03/12
زواج أماندا من "شيبا" ليس حقيقياً من الناحية القانونية

لندن – اتخذت إمرأة بريطانية مطلّقة في الـ 47 من العمر، خطوة جريئة حين أقدمت على الزواج مرة أخرى، ولكن من كلبتها الأليفة هذه المرة، وأمام حشد من الأصدقاء.

وقالت صحيفة “ديلي ستار”أمس، إن أماندا روجرز، المقيمة في لندن كانت تقدّمت لطلب يد كلبتها الأليفة المسماة “شيبا” بالطريقة التقليدية بالجلوس على الركبتين، وسارت معها جنباً إلى جنب في حفل الزفاف أمام 200 مدعو من الأهل والأصدقاء.

وأضافت أن الكلبة “شيبا” صارت مصدر الراحة للمرأة المطلّقة اثر انهيار زواجها الأول بعد أشهر فقط، وحرصت على أن يكون خيارها صائباً هذه المرة.

وقالت أماندا إن “شيبا” كانت جزءاً من حياتها منذ سنوات، وجعلتها تشعر بالارتياح كلما تعكر مزاجها، ولم تجد شخصاً أفضل منها ليكون شريك حياتها الجديد. وأصرت على أنها “غير نادمة على هذا الخيار”، رغم علمها بأن زواجها من “شيبا” ليس حقيقياً من الناحية القانونية.

24