بريطانية تخفي إصابتها بالعمى 30 سنة

سيدة بريطانية تعاني من متلازمة "مارفان" التي تسبب العمى واستطاعت ممارسة حياتها بشكل طبيعي لسنين طويلة دون إخبار عائلتها.
الجمعة 2019/11/15
أرادت تجنب نظرات الشفقة فأخفت إصابتها بالعمى

لندن - أخفت سيدة بريطانية إصابتها بالعمى عن أهلها والمحيطين بها لأكثر من ثلاثين سنة، بعد أن توصلت لطرق تمكنها من ممارسة حياتها بشكل طبيعي.

وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، فإن السيدة البالغة من العمر 42 عاما تعاني من متلازمة “مارفان” الناجمة عن اضطراب وراثي جسدي سائد، تؤدي لانزياح عدسات العين من مكانها الأصلي.

وتمكنت السيدة الأربعينية من التغلب على حالتها بحفظ منحنيات الطرق، وحفظ عدد الخطوات المطلوبة في بعض الأماكن، وتدريب ذاكرتها على حفظ ملمس السطوح والأشياء. واعتقدت أن حالتها طبيعية في بادئ الأمر، وأن الرؤية مشوشة لدى كل الأشخاص، إلا أن الوقت كان متأخرا لإخبار الجميع بحالتها، بعد أن تعايشت معها كل هذا الزمن، وأرادت تجنب نظرات الشفقة.

ولم تعترف بحالتها إلا بعد سلسلة من الأحداث التي وضعتها في موقف محرج خلال العمل، ولم تحدد السن الذي بدأت معه تشعر بأعراض هذه المتلازمة.

24