بريطانيون يرغبون في الحصول على الجنسية الألمانية

السبت 2017/02/18
ما بعد بريكست

برلين - ارتفع عدد البريطانيين الراغبين في الحصول على الجنسية الألمانية بشكل ملحوظ بعد التصويت بخروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي، وذلك وفقا لما أعلنته السلطات المختصة بتلقي طلبات التجنيس في ألمانيا، السبت.

وأوضحت هذه السلطات أن عدد الطلبات وعدد عمليات التجنيس ارتفعت بشكل ملموس في هامبورج على سبيل المثال وفي أجزاء من برلين.

وتقدم في ميونيخ 144 بريطانيا للحصول على الجنسية الألمانية وذلك في الفترة بين الإعلان عن نتيجة التصويت في الاستفتاء البريطاني وحتى نهاية يناير الماضي، ويعادل هذا العدد ستة أضعاف عدد المتقدمين في نفس الفترة من العام الماضي.

وتقدم 44 بريطانيا في العام الماضي للحصول على الجنسية الألمانية في مدينة هايدلبرج التي تتسم بطابع دولي، فيما لم يتقدم بريطاني واحد بهذا الطلب في عام 2015.

وذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية أن عدد البريطانيين الذين تقدموا في ولاية هيسن للحصول على الجنسية الألمانية في الفترة بين مطلع يناير الماضي حتى الثالث عشر من فبراير الجاري بلغ 135 شخصا، ويعادل هذا العدد تقريبا مجموع أعداد المتقدمين في عامي 2014 و.2015

ويسعى البريطانيون المتقدمون بهذه الطلبات إلى ضمان الاحتفاظ بمزايا عضوية الاتحاد الأوروبي من خلال حملهم لجواز السفر الألماني. ويعيش في ألمانيا نحو 106 ألف بريطاني.

يذكر أن مجلس اللوردات البريطاني سيواصل الاثنين نقاشه حول قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وتتوقع وسائل إعلام بريطانية أن تقدم رئيسة الوزراء تيريزا ماي في غضون أسابيع قليلة إعلانا بخروج بلادها من الاتحاد الأوروبي.

تجدر الإشارة إلى أن القانون الألماني لا يسمح بالجنسية المزدوجة، ويشترط على الراغب في الحصول على الجنسية الألمانية التنازل عن جنسيته الأصلية، إلا أنه يستثنى مواطني الاتحاد الأوروبي حيث يمكن لهؤلاء الاحتفاظ بجنسيتهم الأصلية في حالة الراغبة في الحصول على الجنسية الألمانية.

في المقابل، يسمح القانون في المملكة المتحدة للبريطانيين دون قيود بحمل جنسية أخرى، وقالت سفارة بريطانيا في برلين إن "هذا يعني أن أي مواطن بريطاني يمكنه أن يحمل جنسية أخرى بلا مشاكل ودون يكون لذلك تأثيرات على جنسيته البريطانية".

ووفقا للسفارة، فإن جواز السفر الجديد للمواطن البريطاني ليس له تبعات بالنسبة لأولاده الذين لن تتأثر جنسيتهم البريطانية باكتساب والدهم أو والدتهم جنسية أخرى.

من جانبه، قال المكتب الاتحادي المختص بالتجنيس في ألمانيا: من يرد أن يصبح مواطنا ألمانيا، عليه في العادة أن يقيم في ألمانيا لمدة ثمانية أعوام بتصريح إقامة (بشكل قانوني)، وأن يكون لديه القدرة على القيام بأعباء معيشته، كما أن عليه اجتياز اختبار تجنيس وأن تكون لديه معرفة كافية باللغة الألمانية بالإضافة إلى أن يكون سجله الجنائي نظيفا.

1