بطولة لبنان.. الصفاء يسعى إلى الحفاظ على الصدارة

الجمعة 2013/11/29
الصفاء اللبناني نحو فوز متوقع

بيروت- سيكون الصفاء، المتصدر وحامل اللقب، مرشحاً للاحتفاظ بالصدارة عندما يخوض اختباراً صعباً ضد ضيفه طرابلس بينما تخطف مباراة النجمة وضيفه شباب الساحل الأنظار في المرحلة الثامنة من بطولة الدوري اللبناني لكرة القدم.

وتبدو الفرصة سانحة أمام الصفاء الأول (15 نقطة) لمتابعة صحوته والاستمرار بالصدارة عندما يستضيف الفريق الشمالي العاشر (7 نقاط) السبت على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت.

وخرج الصفاء من مرحلة عدم الاستقرار الإداري وتخلص من ذيول الأزمة الإدارية وبات الفريق متجانساً أكثر بالاعتماد على ثلة مميّزة من اللاعبين الشبان إلى جانب المخضرمين وعلى الرغم من انتقال قائد الفريق خضر سلامي للاحتراف في العراق.

كما أن أجانب الفريق يصنعون الفرق خصوصاً العاجي إبراهيم توريه الذي استعاد عافيته ولياقته البدنية بشكل كامل، وقاد الفريق الأسبوع الماضي لاكتساح التضامن بخماسية. أما الفريق الطرابلسي فيأمل في الخروج بشيء من هذا اللقاء خصوصاً أن موقفه بات معقداً في أسفل الترتيب.

ويدرك النجمة الخامس (12 نقطة) أنه لا مجال للتفريط في أية نقطة إذا ما أراد البقاء في صلب المنافسة وسيكون الفريق أمام امتحان صعب للغاية ضد شباب الساحل الثالث (12 نقطة) الأحد على ملعب صيدا البلدي.

ويقدم الفريق النبيذي مستويات جيّدة إلا أنه يعاني من مشكلة فاضحة في مركز الهجوم إذ أهدر فوزاً كان قريبا على غريمه التقليدي الأنصار في الأسبوع الماضي وأضاع مهاجموه لا سيما حسن المحمد فرصاً بالجملة.

وبات المدرب موسى حجيج مطالبا بتحسين خط المقدمة في تشكيلته خصوصا أن الخصم هذه المرة يبرز مع مستوى جيّد ويملك أفضل خط هجوم في البطولة، سيكون الدفاع النبيذي أيضا في مهمة صعبة لإيقاف المد الهجومي للساحليين.

ويسعى الساحل إلى مواصلة نتائجه الممتازة وعروضه القوية التي يقدمها بقيادة مدربه جمال طه، ويأمل الفريق في الإبقاء على فارق النقاط الثلاث على الأقل عن المتصدر.

ويعوّل طه على مجموعة ممتازة يبرز منها أمير الحاف والعاجي كريس ريمي والنيجيري دانيال أودافين والسوري علي غليوم. وتفتتح المرحلة اليوم الجمعة بلقاء الراسينغ بيروت السادس (12 نقطة) مع ضيفه الاجتماعي طرابلس السابع (8 نقاط) على ملعب الصفاء.

ويأمل الراسينغ في مواصلة نتائجه القوية خصوصا بعد ضربه للأهلي بثلاثية في المرحلة الماضية، ويعول فريق "القلعة البيضاء" الذي يقوده المدرب التشيكي ليبور بالا على العاجي لاسينا سورو إلى جانب المتألق عدنان ملحم حيث سجلا تسعة أهداف من 12 سجلها الفريق.

لكن الراسينغ يواجه فريقا صعب المراس يملك كل مقومات الخروج بالنقاط الثلاث خصوصا الغاي كوفي نيكولاس متصدر ترتيب الهدافين.

ويلتقي السبت أيضا العهد الثاني (13 نقطة) مع المبرة متذيل الترتيب (3 نقاط) على ملعب العهد. وتبدو المباراة سهلة نسبيا للعهد الساعي إلى متابعة زحفه نحو الصدارة.

ويعول المدرب التركي-الألماني باهتيار فانلي على كوكبة قوية من اللاعبين الدوليين والمحليين أبرزهم صانع الألعاب عباس علي عطوي وهيثم فاعور وطارق العلي وحسن شعيتو وحسين عواضة.

أمّا المبرة فقد حقق فوزا يتيما في سبع مباريات وهو يبحث عن الانتصار الثاني لكن الأمر يبدو صعباً في مواجهة خصم من طينة العهد. ويتطلع الإخاء الأهلي (الثامن 8 نقاط) إلى الخروج من أزمة النتائج عندما يواجه ضيفه السلام زغرتا التاسع (8 نقاط) الأحد على ملعب الصفاء.

وسيحاول الأنصار الرابع (12 نقطة) العودة من أرض مضيفه التضامن صور الحادي عشر (5 نقاط) بالنقاط الثلاث.لكن لا بد للفريق الأخضر من تحسين عروضه إذ ظهر بمستوى متواضع أمام النجمة (0-0) في اللقاء الأخير بينهما الأسبوع المنصرم، أما "سفير الجنوب" فإنه يحل في مركز لا يليق باسمه ولا بتاريخه، إذ يعوّل بقيادة المدرب محمد زهير على مجموعة واعدة ويافعة تفتقد إلى خبرة اللعب في الدرجة الأولى.

22