بعد 85 مليون عام طائر يثير حيرة العلماء

أربع حفريات لطيور الإكثور عثر عليها في كانساس وألاباما تقدم دليلا مذهلا على المرحلة المهمة التي عاشها هذا الطائر.
الجمعة 2018/05/04
مزيج مدهش

واشنطن - امتلك طائر بحري عاش قبل 85 مليون عام تقريبا في منطقة البحر الدافئ الضحل الذي كان يقسم أميركا الشمالية يوما صفات يقول العلماء إنها مزيج مدهش من خصائص أسلافه الديناصورات وطيور العصر الحديث.

وأفاد باحثون الأربعاء أن أربع حفريات لطيور الإكثور (طائر السمك)، التي كانت تتمتع بمنقار وأسنان معا وكانت طريقة حياتها تشبه نمط حياة طيور النورس، تقدم دليلا مذهلا على المرحلة المهمة التي عاشها هذا الطائر الذي يعود للعصر الطباشيري في تاريخ الطيور.

وعثر العلماء على حفريات لطيور الإكثور لأول مرة في السبعينات، لكن الحفريات الأربع الجديدة التي كانت داخل ترسبات طباشيرية في كانساس وألاباما، وبينها جمجمة محفوظة على نحو رائع، تكشف معلومات عن هذه الطيور أكثر بكثير مما كان معروفا عنها.

وقال بهارت-أنجان بهولار عالم الحفريات في جامعة ييل إن الإكثوريات كانت قادرة على الطيران وأجسامها انسيابية ملائمة للتحليق مثل الطيور في العصر الحديث، على عكس أقدم الطيور المعروفة مثل الأركيوبتريكس التي عاشت قبل 150 مليون عام. وتركزت الصفات القديمة للإكثوريات في الجمجمة.

ويعتقد أن الطيور ذات الأسنان انقرضت مع الديناصورات وأنواع أخرى عندما اصطدم كويكب بالأرض قبل 66 مليون عام.

24