بغداد تقلل من شأن تعاونها العسكري مع موسكو

الاثنين 2015/11/02
العبيدي ينفي وجود أي تعاون عسكري مع روسيا

المنامة - نفى وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي وجود تعاون عسكري فعلي مع موسكو، قائلا بخصوص المركز الاستخباراتي الرباعي المشترك مع كل من إيران وسوريا وروسيا إن الأمر يتعلّق بمجرّد «خلية تعاون من شأنها تسهيل العمليات للقضاء على داعش وليس لدينا تحالف عسكري مع روسيا».

وجاء كلام الوزير على هامش «حوار المنامة» الذي احتضنه العاصمة البحرينية، ليؤكّد ما تم تداوله بشأن تخلّي الحكومة العراقية بقيادة حيدر العبادي عن خيار الاستعانة بضربات الطيران الروسي في مواجهة تنظيم داعش. وهو الأمر الذي أرجعه مراقبون إلى ضغوط كبيرة على بغداد من قبل واشنطن التي اعتبرت تدخل روسيا في العراق خطا أحمر وتجاوزا لـ«قواعد اللعبة»، وهو ما فهمته روسيا بدورها فقلّ حماسها للتدخل في العراق على غرار سوريا.

ولإثبات فعالية دورها في العراق ساهمت الولايات المتحدة في تحريك جبهات الحرب ضد داعش، لا سيما بشمال محافظة صلاح الدين حيث تمت مؤخرا استعادة قضاء بيجي، وبمحافظة الأنبار حيث تقدمت القوات العراقية أمس نحو مركزها مدينة الرمادي.

وأكّد العبيدي أن بلاده لم تطلب مساعدة روسية، مشيرا إلى أن التدخل الروسي في سوريا إذا استهدف جهات غير تنظيم داعش فسيكون وبالا على المنطقة ويزيد من تعقيد أوضاعها.

وأضاف أن الولايات المتحدة انفقت مئات الآلاف من الدولارات في مجال بناء ومساعداة الجيش العراقي غير أن الأخير خسر الكثير من إمكانياته وبما تصل قيمته إلى 27 مليار دولار.

3