بقايا الخمور لحليب أبقار صحي

الاثنين 2013/09/30
مخلفات الخمور تقلص غاز الميثان المنبعث من الأبقار

كانبرا- أجرى باحثون أستراليون دراسة على الأبقار التي تتغذي على بقايا إنتاج الخمور، وكانت نتائجها غريبة فوجد أن هذه الأبقار تكون أكثر إنتاجا للألبان مقارنه بغيرها التي تتغذي على الغذاء التقليدي .

وردا على نتائج هذه الدراسة قال الدكتور محمد رأفت عثمان عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر: «لا يوجد مانع ولا موانع شرعية من تناول هذه الحليب ما دامت هذه بقايا الخمور لم تدخلها مادة الكحول ولم تتخمر لدرجة أن تصبح مسكرة».

وقد نشرت نتائج الدراسة التي أكدت أن الأبقار التي تعتمد على بقايا الخمور تنتج ألبانا أكثر من التي تتغذي على الطعام التقليدي بنسبة 5 ٪ كما تزيد نسبة الأحماض الدهنية في هذه الألبان ست مرات مقارنه بغيرها .

وتشير نتائج الدراسة التي ظهرت بعد تجارب استمرت 37 يوما إلى هذه الأحماض تساعد على الوقاية من أمراض القلب والسكري والتهاب المفاصل والسرطان بنسبة أكبر مقارنه بغيرها .

كما أشارت الدراسة أن هذه الأطعمة تقلص غاز الميثان المنبعث من الأبقار بعدما كانت الشركات تصرف مبالغ مهولة للتخلص من الغاز .

وقد صرح الباحث بيتر موات أن فضلات إنتاج الخمر أصبحت مصدرا غذائيا له قيمته.

وعن رأي الدين في شرب هذا الحليب التي تغذت البقرة التي أنتجته من بقايا إنتاج الخمور فإنه يعتبر حلالا طالما لا تحتوي المادة المستهلكة على مادة تذهب الوعي أو تسكر الإنسان.

17