بلاتيني يدعم الأمير علي في انتخابات الفيفا ويهاجم بلاتر

الثلاثاء 2015/05/26
بلاتيني يرى أن الأمير علي جدير برئاسة الـ"فيفا"

باريس - أكد رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الفرنسي ميشال بلاتيني مساندته للأمير علي بن الحسين في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي (فيفا) المقررة يوم الجمعة المقبل في مواجهة الرئيس الحالي جوزيف بلاتر.

وانتقد بلاتيني، الذي رفض هو نفسه خوض تحدي انتخابات الفيفا، بلاتر على عدم الإيفاء بالوعد الذي قطعه على نفسه عام 2011، حيث قال السويسري حينذاك إن الفترة الرابعة ستكون الأخيرة له في منصب رئيس الفيفا، وأعلن بلاتيني دعمه للأمير علي. وقال بلاتيني “إنني واثق من أن الأمير علي، الذي أعرفه شخصيا منذ أعوام، يمكن أن يكون رئيسا رائعا للفيفا. لديه شغف بكرة القدم وهذا أمر ضروري”.

وذكر بلاتيني بأنه كان قد دعا الاتحادات الأوروبية إلى مساندة بلاتر عام 2011 خلال الانتخابات السابقة “على أساس الوعد الذي تعهد به عندما طلب منا بأن نسانده لأنها ستكون المرة الأخيرة التي سيترشح فيها لهذا المنصب”، مشيرا إلى أن الفيفا “في حاجة إلى زعيم جديد، دماء جديدة ولفحة هواء منعشة”، وتابع “يجب على المرء أن يدرك عدم التمسك بالعرش بأي ثمن”، معتبرا أن بلاتر “يخاف من الفراغ”.

وشرح ذلك بقوله “لن يبقى بلاتر لأنه لم ينه مهمته أو لأن لديه مشاريع كبيرة لكرة القدم وللفيفا، بل لأنه يخاف من اليوم التالي لأنه كرس نفسه للفيفا إلى درجة أنه يعتبر نفسه يجسد هذه المؤسسة”.

وأضاف “طالما سيبقى في منصبه، وبغض النظر إذا إراد أو لم يرد، فإن الفيفا سيفتقد إلى المصداقية، وستظل صورته ملطخة وبالتالي تبقى كرة القدم هي الخاسرة”، وتابع مبديا رأيه في انسحاب المرشحين الآخرين النجم السابق لويس فيغو وميكايل فان براغ رئيس الاتحاد الهولندي بقوله “انسحب لويس احتجاجا على النظام المعلب من الداخل.

دييغو مارادونا: "أصبح الأمر مخجلا في الفيفا تحت إشراف جوزيف بلاتر"

في المقابل، تخلى ميكايل عن ترشيحه في محاولة لتغيير النظام من خلال دعم مرشح آخر. لقد فكرا في مصلحة الفيفا قبل مصلحتهما الشخصية، هذا الأمر جديد وهو انتصار”. ويسعى بلاتر (79 عاما) إلى تولي رئاسة الفيفا لفترة خامسة ويعد مرشحا بقوة للفوز على الأمير علي في الانتخابات المقررة خلال المؤتمر السنوي للفيفا المقرر يوم 29 مايو الجاري بمدينة زيوريخ السويسرية.

وتابع رئيس الاتحاد الأوروبي “الأمير علي يتمتع بكل الصفات الجيدة، فهو شغوف بكرة القدم ولديه كل المقومات الشرعية لهذا المنصب، فهو رئيس اتحاد وطني (الأردني) لمدة 15 عاما، وكان عضوا في اللجنة التنفيذية للاتحاد ونائب رئيس الفيفا.

وأشار بلاتيني إلى أنه لا يرغب في إعادة انتخاب بلاتر (79 عاما) لولاية رئاسية خامسة، وقال “لقد اتخذت بالفعل موقفا، وقلت مرات عديدة إن الفيفا يحتاج زعيما جديدا، ودماء جديدة وهواء نقيا، وليس لدي شيء ضد بلاتر، الذي دعمته عام 1998 لأول مرة في الانتخابات، والفترات الرئاسية الثلاث السابقة، ولقد عشنا لحظات قوية معا، وأنا أفهم الخوف من الفراغ الذي قد يعيشه بلاتر يوما في حالة خسارته أو ترك رئاسة الفيفا”.

من جانبه صرح نجم كرة القدم الأرجنتيني السابق دييغو مارادونا تعليقا على انتخاب رئيس جديد للفيفا الجمعة المقبل في زيوريخ “لدينا دكتاتور مدى الحياة”. وقال مارادونا “أصبح الأمر مخجلا في الفيفا تحت إشراف بلاتر، وصرنا نشعر بالمرارة نحن الذين نحب كرة القدم”.

وأضاف “أطلقت على بلاتر لقب “رجل الثلج” لأنه لا يتمتع بأي شيء من الشعور والشغف اللذين يشكلان معا قلب كرة القدم. إذا كان بلاتر يجسد فعلا وجه كرة القدم، فإننا في وضع سيئ للغاية”.

وأضاف “في الوقت الذي لا يدعم فيه أحد بلاتر بصورة مباشرة، فإن كثيرين يعتقدون بأنه سيفوز بولاية خامسة، هذا الأمر غير مفهوم على الإطلاق”.

23