بلغاريا تغير مرشحها لأمانة الأمم المتحدة

الخميس 2016/09/29
فرص النجاح "أوفر"

صوفيا - قررت بلغاريا ترشيح مواطنتها المفوضة الأوروبية كريستالينا غيورغييفا، لمنصب أمين عام الأمم المتحدة بعد أن سحبت ترشيح إيرينا بوكوفا، المديرة العامة لمنظمة التربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، التي اقترحتها سابقا.

وقال رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف في مؤتمر صحافي، الأربعاء، عقب الإعلان عن ترشيح غيورغييفا إن “هذا الترشيح ستكون فرص نجاحه أكبر”، بينما لم تدل المرشحة السابقة ولا الجديدة بتصريحات تعليقا على هذا التغيير الذي اعتبره مراقبون مفاجئا.

وجاء الإعلان مع اقتراب موعد مرحلة جديدة في عملية خلافة الأمين الحالي للأمم المتحدة بان كي مون، تتيح للقوى الكبرى استخدام حق النقض (الفيتو)، لكن محللين ربطوا توقيته بالمحادثة الهاتفية التي جرت بين بوريسوف والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وسبق أن أثارت قضية استبدال مرشحة بلغاريا، أزمة دبلوماسية بين روسيا وألمانيا اللتين تبادلتا الاتهامات بممارسة الضغط على صوفيا.

وبوكوفا مديرة اليونسكو حاليا والتي رشحتها الغالبية الاشتراكية السابقة في بلادها، لم تحقق نتيجة جيدة في الدورة الخامسة من الاقتراع التمهيدي لخلافة بان كي مون حيث حلت خامسة.

والمرشحة البلغارية السابقة (64 عاما) التي تحظى بدعم روسي كبير يمكن نظريا أن تبقي ترشيحها رغم سحب دعم بلادها لها، لكن هذا أمر غير معتاد.

وأوروبا الشرقية هي المنطقة الوحيدة في العالم التي لم تتمثل أبدا بمنصب الأمين العام للأمم المتحدة، وهو المنصب الذي تولاه حصرا حتى الآن رجال.

وفاز بكافة الاقتراعات التمهيدية السابقة رئيس الوزراء البرتغالي السابق أنطونيو غوتيريس.

وسينظم اقتراع جديد في الخامس من الشهر الجاري، لكن القوى الكبرى في مجلس الأمن يمكن أن تستبعد مرشحين عبر استخدام الفيتو.

5