بلقيس أول فنانة عربية تغني مع بوتشيلي

الاثنين 2016/04/25
حفل أبوظبي أولى تجارب بلقيس في الغناء الأوبرالي

أبوظبي- شاركت النجمة اليمنية بلقيس فتحي النجم العالمي أندريا بوتشيلي الغناء في حفل ناجح أقيم في العاصمة الإماراتية أبوظبي وحضره 10 آلاف شخص استمتعوا بأداء يحبس الأنفاس ضمن جولة بوتشيلي العالمية “سينما”.

وتعتبر بلقيس المطربة العربية الأولى التي تشارك في الغناء مع المغني الأوبرالي الشهير، حيث قدما معا أغنية “تشيك تو تشيك” و”كانتو ديلا تيرا” بمصاحبة فرقة وجوقة “إن أس أو” الأوركسترا السيمفونية. كما أدت بلقيس أغنية “آي دريمد إ دريم”، من التراجيديا الغنائية الشهيرة “البؤساء”، بشكل منفرد وهي تعد التجربة الأولى لها في مجال الغناء الأوبرالي.

وعبّرت بلقيس عن اعتزازها بأن تكون أول فنانة عربية تشارك أهم مطرب أوبرالي في العالم الغناء ونشرت مقطع فيديو عبر حسابها على إنستغرام، من الحفل وعلقت “ما تتصورون حجم فرحتي بهذا التعاون، وأصداء الحضور والإعلام العربي والعالمي، رجل ضرير ولكن بصيرته نيّرة جدا وحساس لأبعد الحدود، وقبل كل شيء متواضع ومحترم وخلوق، لم تأخذه الشهرة والألقاب، وهكذا هم الكبار”.

وأطرب بوتشيلي بصوته الساحر الحضور بأدائه لأشهر أغاني الأفلام على مر العصور بما في ذلك أغنية “بروشيا لا تيرا” من فيلم “العرّاب”، و“ماريا” من فيلم “قصة الحي الغربي”، بالإضافة إلى أغان شهيرة من عروض أوبرالية مثل “لا بوهيم” و“لا ترافياتا”، وذلك بصحبة 69 عازفا موسيقيا موهوبا وجوقة مؤلفة من 61 مغنيا.

وتعد زيارة بوتشيلي، الذي سبق وأن شاركته الغناء على المسرح في حفلاته العالمية العديد من المطربات مثل جينفير لوبيز، وماريا كاري، وسلين ديون، وكريستينا أغيليرا، إلى الإمارات هي الثالثة من نوعها. وكانت أبوظبي المحطة الأولى في آسيا ضمن جولته العالمية لعام 2016، التي تأتي دعما لألبومه الـ15 “سينما”.

24