بنما ترفض احتجاز شحنة فوسفات مغربية

الجمعة 2017/06/09
مساع فاشلة من البوليساريو

الرباط - قالت شركة فوسفات مغربية، الخميس، إن محكمة في بنما رفضت دعوى قضائية رفعتها جبهة البوليساريو في الصحراء المغربية لاحتجاز شحنة مغربية من الفوسفات في بنما قائلة إنه لا يوجد دليل على أن الشحنة مملوكة للجبهة.

ورفعت الجبهة في مايو دعوى لوقف السفينة الدنماركية ألترا إينوفيشن التي تنقل 55 ألف طن من الفوسفات من شركة أو.سي.بي (المكتب الشريف للفوسفات) المغربية عبر بنما إلى ميناء فانكوفر لشركة أجريوم الكندية.

ويمثل احتجاز السفينة تكتيكا قانونيا جديدا تتبعه البوليساريو في صراعها مع المغرب على الصحراء وهي منطقة متنازع عليها خاض الجانبان حربا بسببها حتى إعلان وقف لإطلاق النار في عام 1991.

وقالت الشركة في بيان إن المحكمة قضت بأنها كمحكمة محلية ليست مختصة بالنظر في قضايا سياسية كما قضت بأنه لا يوجد دليل على أن الشحنة مملوكة للمدعين.

ولم يتسن الاتصال بمسؤولين من القضاء في بنما للتعليق على بيان الشركة ولن يتسنى كذلك الاتصال بممثل عن جبهة البوليساريو.

وأكد مصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية في وقت سابق أن “الثروات الطبيعة في الصحراء المغربية تستثمر في إطار القانون الدولي ومقتضيات السيادة الوطنية”، مشيرا إلى أن الاستثمار في هذه المنطقة “يتم بشكل مؤسساتي ويحترم القانون الدولي”.

وأضاف الخلفي أن المغرب “يعتمد سياسات عمومية في هذه الأقاليم يضخ من خلالها اعتمادات مالية بشكل يفوق سبع مرات عائدات الاستثمارات، الغرض منها إحداث ثورة تنموية في مدن المنطقة تهمّ كل المجالات”. وتابع ” المغرب لم يخالف القانون الدولي وأنه يشرك السكان في عائدات الثروات”.

ويعتبر المغرب الصحراء المستعمرة الإسبانية حتى 1975، جزءا لا يتجزأ من أراضيه، متمسكا بوحدته الترابية. وتعرض الرباط حكما ذاتيا موسعا على سكان الإقليم.

4