بن فليس: النظام القائم أكبر خطر على الجزائر

الاثنين 2016/05/30
انتقادات لاذعة

الجزائر - أفاد علي بن فليس، رئيس حزب طلائع الحريات في الجزائر، بأن “النظام السياسي القائم يقدم نفسه على أساس أنه الحصن الوحيد ضد الفوضى”، جاء ذلك خلال تجمع شعبي بمحافظة تمنراست (جنوب).

وأضاف أن “النظام السياسي القائم يتهم المعارضة الوطنية بأنها تهديد آخر للبلد، لأنها وبكل بساطة تملك الجرأة للمطالبة بالتغيير الديمقراطي لبلدنا”.

وتابع قوله “إن واجب الصدق تجاهكم يفرض عليّ أن أصارحكم القول، بكل وعي ومسؤولية، بأن هذا النظام السياسي القائم، هو فعلا من يشكل أكبر خطر على بلدنا. فهذا النظام هو نفسه صانع أزمة النظام”.

وقبل تأسيس حزبه الجديد طلائع الحريات، أسس بن فليس رئيس الوزراء الأسبق، والذي كان يعد المنافس الأول للرئيس عبدالعزيز بوتفليقة في الانتخابات الرئاسيّة الماضية، تحالفا للمعارضة سمي قطب القوى من أجل التغيير.

ووقع بن فليس رفقة قادة 13 حزبا معارضا، من مختلف التوجهات السياسية على بيان، من أجل النّضال ضدّ الدكتاتورية وإرساء نظام ديمقراطيّ يضمن الحقوق والحريات الأساسية.

يذكر أن الأحزاب المُنضَمّة إلى هذا التحالف الجديد، كانت قد دعمت بن فليس في الانتخابات الرئاسيّة الماضية، وفي مقدمتها حركة الإصلاح الوطني الإسلامي وحزب فجر جديد.

4