بوتين يدعو إلى حل تفاوضي مع كوريا الشمالية

الخميس 2017/09/07
التحذير من كارثة عالمية

فلاديفوستوك (روسيا) ـ حذر الرئيس الروسي الولايات المتحدة من أن تُستفزَ من قبل كوريا الشمالية قائلا الخميس: "كل ما يحدث الآن هو استفزاز بالطبع".

ورأى بوتين أن قيادة كوريا الشمالية ليست حمقاء وقال إنها تستهدف رد فعل معين وتحققه أيضا "فلماذا تساعدونها في ذلك".

وجدد بوتين خلال المشاركة في المنتدى الاقتصادي الشرقي بمدينة فلاديفوستوك الروسية الخميس لحل تفاوضي للنزاع بشأن التسلح النووي لكوريا الشمالية في حين أن الولايات المتحدة تعتزم الرد بعقوبات اقتصادية على التجربة النووية الجديدة لكوريا الشمالية.

وقال بوتين إنه يأمل في أن تكون الولايات المتحدة هي الأخرى مهتمة بنزع فتيل التوتر في الوضع في شمال شرق آسيا وقال إن المشكلة قابلة للحل باستخدام الحكمة من قبل جميع الأطراف.

واتفق رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، ورئيس كوريا الجنوبية، مون جاي إن، على التنسيق بينهما بشكل وثيق من أجل فرض عقوبات جديدة أشد صرامة على كوريا الشمالية، وذلك خلال محادثات جمعتهما في مدينة فلاديفوستوك الساحلية في أقصى شرقي روسيا.

ودعا آبي إلى ممارسة "أكبر ضغوط ممكنة" على النظام في بيونغ يانغ لحمله على "التخلي" عن برنامجه النووي.

وتابع آبي "علينا ارغام كوريا الشمالية على تطبيق كل قرارات مجلس الامن والامم المتحدة فورا وبشكل كامل والتخلي عن برنامجيها النووي والصاروخي بشكل تام ونهائي ويمكن التحقق منه".

وكانت كوريا الشمالية أعلنت الاحد اجراء تجربة ناجحة لقنبلة قالت انها هيدروجينية، ما اثار استنكارا شديدا في العالم.

وأشار آبي إلى أن "كوريا الشمالية توجه تحديا واضحا للسلام والازدهار والقانون والنظام في المنطقة وحتى في العالم أجمع".

1