بوتين ينتقد "خبث" التجسس الأميركي

السبت 2014/07/12
انتقاد روسي دائم لأميركا

موسكو- أعلن فلاديمير بوتين الرئيس الروسي استعداده لتطوير نظام يضمن أمن المعلومات في بلاده، واصفا عمليات المراقبة الإلكترونية الأميركية في العالم بأسره بكونها تنم عن “خبث فاضح”.

جاء ذلك في مقابلة أجرتها معه وسائل إعلام روسية نشرت، أمس الجمعة، وذلك عشية بدء جولة دبلوماسية في أميركا اللاتينية، حيث سيشارك كذلك في قمة مجموعة بريكس (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب افريقيا).

ورد بوتين على سؤال حول عمليات التنصت الأميركية قائلا “في ما يتعلق بالتجسس الإلكتروني، فهذا ليس خبثا واضحا بين حلفاء وشركاء فحسب، بل كذلك هجوم مباشر على السيادة وانتهاك لحقوق الإنسان وللحياة الخاصة”.

وأضاف قائلا “إنني مستعد لتطوير نظام يضمن أمن المعلومات الدولية بشكل مشترك”، محذرا من إدعاء واشنطن الهيمنة على مستوى العالم.

وفي ختام تصريحاته، قال بوتين إن “مثل هذه الأمور لا تساعد في التوصل إلى حل للصراعات بل على العكس، إنها تؤدي إلى زعزعة الاستقرار والفوضى”.

وكشفت الوثائق التي سربها المستشار السابق في وكالة الأمن القومي الأميركية إدوارد سنودن عن مدى توسع عمليات التجسس والمراقبة الإلكترونية الأميركية.

5